استمرار القتال في اليمن رغم الهدنة المشروطة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أفادت الأنباء استمرار القتال في اليمن على الرغم من الهدنة المشروطة التي دعت اليها الحكومة في نزاعها مع المتمردين الشيعة في شمالي البلاد.

وقد دعت الحكومة إلى هذه الهدنة قبيل بدء الاحتفالات بعيد الفطر.

وكانت الأمم المتحدة قد ناشدت كلا الطرفين تهيئة الظروف من أجل إدخال معونات إنسانية إلى المناطق التي أصبحت معزولة بسبب القتال.

وكان طرفا النزاع في شمال غربي اليمنقد تبادلا الاتهامات بانتهاك وقف اطلاق النار الذي اعلن في وقت سابق السبت بمناسبة عيد الفطر.

وقال ناطق عسكري يمني: "لم يتقيدوا بوقف اطلاق النار، إذ واصلوا مهاجمة قواتنا في مناطق عدة."

وجاء في بيان اصدره الحوثيون ان "السلطات واصلت هجماتها على عدة محاور رغم اعلانها وقف العمليات العسكرية."

واتهم الحوثيون الجيش بقصف اهداف في منطقة سفيان بالمدفعية والصواريخ.

وقف لاطلاق النار

وكانت الحكومة اليمنية قد قالت إنها قررت وقف العمليات العسكرية التي كانت القوات المسلحة تقوم بها ضد الحوثيين في محافظة صعدة الشمالية بمناسبة حلول عيد الفطر.


وأكد بيان حكومي بأن القوات المسلحة اليمنية ستوقف العمليات العسكرية في جميع مناطق القتال، شريطة ان يلتزم المتمردون الحوثيون بـ 5 شروط تشمل وقف إطلاق النار وفتح الطرق والانسحاب من المديريات وإعادة المعدات المدنية والعسكرية وإطلاق سراح المحتجزين.

وجاء في البيان "ان الحكومة ستوقف كل العمليات العسكرية في المناطق الشمالية الغربية من البلاد من الآن فصاعدا."

وكرر البيان مطالب الحكومة بأن يتخلى المتمردون عن المناطق التي يسيطرون عليها وان يرضخوا لسلطة الحكومة المركزية.

دبابات يمنية في منطقة صعدة

وأوردت قناة الجزيرة القطرية عن عبد الملك الحوثي زعيم المتمردين في محافظتي صعدة وعمران قوله إن اتباعه مستعدون لوقف اطلاق النار، ودعا الحكومة الى اطلاق سراح المعتقلين.

وكان الحوثيون قد اصدروا في وقت سابق بيانا قالوا فيه إن الطيران الحربي اليمني نفذ ثلاث غارات على مدينة صعدة يوم الجمعة.

غارة جوية


وكان اكثر من ثمانين يمنيا، معظمهم من النساء والاطفال والشيوخ، قتلوا يوم الاربعاء الماضي نتيجة غارة جوية نفذها الطيران الحربي اليمني على معسكر مؤقت للنازحين في محافظة صعدة.

وقد قوبلت هذه الغارة بادانة دولية واسعة، وطالبت الامم المتحدة الحكومة اليمنية بالوفاء بالتزاماتها تجاه المدنيين.

وقد عبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يوم الجمعة عن انزعاجه من الغارة ودعا إلى وقف فوري للقتال بين القوات الحكومية والحوثيين.

وتقول الأمم المتحدة إن القتال الدائر في صعدة منذ عام 2004 ادى الى نزوح اكثر من 150 الف يمني عن ديارهم.

وتتهم الحكومة اليمنية الحوثيين بالسعي نحو اعادة نظام الامامة الزيدية الذي اطيح به في انقلاب عسكري عام 1962، كما تتهم ايران بدعم المتمردين.

اما الحوثيون، فيقولون إنهم يقاتلون من اجل الحصول على قدر من الحكم الذاتي، ويتهمون حكومة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح بالتسلط والفساد، وبادخال نمط من الأصولية السنية الى البلاد من خلال تحالفها مع المملكة العربية السعودية.

وتقاتل الحكومة أيضا ضد العناصر الانفصالية في الجنوب، كما تواجه انتقادات امريكية بالتقاعس عن ماجهة المسلحين التابعين لتنظيم القاعدة في شرقي البلاد، وكذلك القراصنة الذين ينطلقون من سواحل اليمن.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك