نجاد: لا دولة تستطيع مهاجمة ايران

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في طهران الثلاثاء ان بلاده ستقطع ايدي "اي مهاجم قبل ان يضغط على الزناد".

وأكد نجاد في كلمته امام حشد عسكري في ذكرى بداية الحرب العراقية الايرانية "انه لا توجد اي دولة تجرؤ على الهجوم على ايران"، واضاف "ان قواتنا المسلحة مستعدة لمواجهة قوى الظلام".

وجاءت كلمة نجاد قبل بداية عرض عسكري ضمن فعاليات اسبوع "الدفاع المقدس" لاحياء ذكرى الحرب.

وشهد العرض العسكري تحطم طائرة عسكرية حسبما نقلت وكالة الانباء الرسمية الايرانية "ايرنا"، والتي افادت بتحطم الطائرة اثناء قيامها بمناورة قرب بلدة "فالي عباد" بالقرب من طهران دون ذكر للخسائر الناجمة عن الحادث.

ننصحكم بالعودة الى بلادكم، فمنطقتنا لن تقبل ابدا وجودا طويل الاجل للاجانب

محمود احمدي نجاد

وطالب نجاد الولايات المتحدة بالانسحاب من العراق وافغانستان قائلا "ننصحكم بالعودة الى بلادكم، فمنطقتنا لن تقبل ابدا وجودا طويل الاجل للاجانب".

وقال نجاد ان الحرب مع العراق كانت "اذلالا للقوى الشيطانية"، في اشارة تقليدية من جانب القادة الايرانيين الى الولايات المتحدة.

ومضى نجاد يقول ان "القوى الشيطانية" قامت بتسليح صدام حسين ضد شعبنا، وعندما طالبناهم بالتوقف عن ذلك "استمروا يبيعون السلاح ويتحدثون عن السلام".

وتحيي ايران في سبتمبر/ايلول من كل عام ذكرى اندلاع الحرب مع العراق، والتي استمرت قرابة عقد من الزمان وادت الى مقتل نحو مليون فرد من البلدين.

ويتوجه نجاد الثلاثاء الى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة، ومن المخطط ان يلقي كلمة يطالب فيها بانسحاب القوات الامريكية من العراق وافغانستان.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك