نجاد ينفي أي طابع سري للبرنامج النووي الايراني

نجاد
Image caption قال نجاد إن بلاده تعمل داخل إطار الوكالة الدولية

نفي الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد وجود أي طابع سري لبرنامج بلاده النووي في أول رد فعل رسمي بعد كشف معلومات عن وجود موقع نووي إيراني ثان.

وأضاف نجاد في مقابلة مع مجلة (تايم) الامريكية "لا اسرار لدينا، نحن نعمل داخل إطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وقال نجاد "إذا كنت مستشارا لاوباما، كنت سانصحه دون شك أن يمتنع عن الادلاء بمثل هذه التصريحات لأنها خطأ بالتأكيد".

وتأتي تصريحات نجاد بعد إعلان الوكالة الدولية أن طهران ابلغتها في 21 سبتمبر/ أيلول الجاري أنها تبني موقعا نوويا ثانيا لتخصيب اليورانيوم إضافة إلى مفاعل نتانز.

من جانبه أكد علي أكبر صالحي رئيس المنظمة الايرانية للطاقة النووية أن الموقع الثاني سيعمل وفق قواعد الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واضاف صالحي في تصريحات لوكالة الانباء الايرانية الطلابية "من أجل الحفاظ على حقوقها في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، اتخذت إيران خطوة ناجحة وانشأت مفاعلا شبه صناعي لتخصيب الوقود النووي".