الافراج عن ثلاثة رهائن من منظمة انسانية في الصومال

اكدت منظمة العمل ضد الجوع الافراج عن موظفيها الثلاثة
Image caption اكدت منظمة العمل ضد الجوع الافراج عن موظفيها الثلاثة

افرج السبت عن ثلاثة موظفين اجانب في منظمة "العمل ضد الجوع" الانسانية كانوا محتجزين رهائن في الصومال منذ يوليو تموز، حسبما ذكرت وكالة الانباء الفرنسية.

وكان الرهائن الثلاثة المفرج عنهم والذين لم يفصح عن جنسياتهم بعد، خطفوا في يوليو في بلدة كينية حدودية مع الصومال، ومن المتوقع ان ينقلوا بالطائرة الى العاصمة الكينية نيروبي السبت.

وفي اغسطس آب الماضي افرج عن اربعة اعضاء من المنظمة نفسها، وهم فرنسيان وبلجيكي وبلغاري، بعد احتجازهم تسعة اشهر رهائن في الصومال.

وفي باريس، اكدت منظمة العمل ضد الجوع الافراج عن موظفيها الثلاثة لكنها رفضت الكشف عن جنسياتهم حاليا.

وكانوا خطفوا في 18 يوليو تموز في مقر منظمتهم في مانديرا على الحدود مع الصومال في هجوم مسلح اصيب خلاله حارس ليلي بجروح.

واقتاد المهاجمون بعدها الموظفين الثلاثة الى الجانب الصومالي من الحدود.

وتنشط منظمة العمل ضد الجوع في الصومال منذ 1992.