السعودية: إقالة رجل دين انتقد الجامعة التكنولوجية

الجامعة السعودية الجديدة
Image caption مباني الجامعة السعودية الجديدة التي تمتد على ساحل البحر الاحمر

أصدر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز أمراً بإعفاء الشيخ سعد بن ناصر الشثري،عضو هيئة كبار العلماء، من مهامه بعد انتقاده لأسلوب عمل جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا الجديدة التي افتتحت في مدينة جدة.

وكان الشيخ الشثري قد صرح بأن السماح بالاختلاط بين الجنسين في الجامعات ينطوي على مخاطر جسيمة وانه "شر واثم عظيم".

وطالب الشثري بعرض المناهج التي تدرس فيها على علماء الدين لتجنب ما وصفه بالايديولوجيات الغريبة مثل نظرية النشوء والارتقاء.

وكان الملك عبد الله قد افتتح مؤخرا وبحضور عدد من الروؤساء والملوك العرب والاجانب شمال مدينة جدة السعودية جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا والتي بلغت كلفتها عدة مليارات من الدولارات.

وتهدف الجامعة الى مساعدة البلاد على التنافس عالميا في مجالات العلوم والتكنولوجيا.وتحتضن الجامعة العملاقة أحد اسرع اجهزة الكمبيوتر في العالم.

وتأمل السلطات السعودية أن تساهم في عملية الإصلاح التدريجي في المجتمع السعودي المحافظ.

وبلغت كلفة تجهيزات الجامعة فقط مليار ونصف مليار دولار من بينها اجهزة عرض بالابعاد الثلاثة.

وتسمح الجامعة بالأختلاط بين الرجال والنساء في الحرم الجامعي وفي قاعات الدراسة، وقيادة النساء للسيارات داخل الحرم الجامعى ولن يسمح لهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بالدخول هناك.

كما لن تكون الطالبات ملزمات بارتداء الحجاب.

وتقع الجامعة على شاطئ البحر الاحمر على بعد 80 كيلومترا شمال مدينة جدة، وتمتد مبانيها على مسافة 36 كيلومترا مربعا.

وتمنح الجامعة درجات الماجستير والدكتوراه في تسعة اختصاصات علمية، من بينها علوم الكمبيوتر والاحياء والهندسة في عدد من التخصصات.

وتهدف الجامعة إلي تمكين السعوديين من المنافسة في مجال العلوم والتكنولوجيا، والى تحويل السعودية الى احد مراكز البحث العلمي المتقدمة في المنطقة.