جامعة الأزهر تحظر النقاب

طنطاوي
Image caption وصف طنطاوي النقاب بأنه مجرد عادة

أصدر محمد سيد طنطاوي شيخ الجامع الأزهر في مصر قرارا بمنع الطالبات في جامعة الأزهر من ارتداء النقاب في قاعات الدراسة ومساكن الطالبات.

واستشهد الشيخ الطنطاوي بآيات من القرآن الكريم لبيان ان النقاب ليس فرضا اسلاميا ولكنه تقليد اجتماعي.

وقد أعلنت جامعة الازهر في القاهرة الخميس منع ارتداء النقاب في الحصص الدراسية المخصصة للنساء فقط وكذلك في مقار السكن الجامعية التابعة لهذه المؤسسة التعليمية الاسلامية.

وأوضحت جامعة الازهر في بيان الخميس ان المجلس الاعلى للازهر قرر منع الطالبات والمعلمات من ارتداء النقاب "داخل الفصل الدراسي الخاص بالبنات والذي يقوم بالتدريس فيه المدرسات من النساء فقط".

واضاف البيان ان قرار المنع يسري ايضا على المدن الجامعية والمعاهد التابعة للازهر.وبهذا يكون القرار قد سمح للطالبات بارتداء النقاب في الحصص المختلطة بين الرجال والنساء.

وأكد البيان أن الازهر "ليس ضد استعمال المرأة للنقاب في حياتها الشخصية التي تتعلق بسلوكها في الشارع وفي عملها وفي بيعها وشرائها, ولكنه ضد استعمال هذا الحقفي غير موضعه لما يترتب عليه من غرس ذلك في عقول الصغار من الفتيات واتباع رأي الأقلية المخالف لرأي جمهور الفقهاء الذي يقول ان وجه المرأة ليس بعورة".

Image caption بدأ عدد كتزايد من النساء المصريات في ارتداء النقاب

كانت القضية قد تفجرت عندما زار طنطاوي معهدا أزهريا للبنات في القاهرة وطلب من إحدى الطالبات تبلغ من العمر 13 عاما بأن تخلع نقابها.ونقلت صحيفة المصري اليوم عن شيخ الازهر قوله للطالبة إن النقاب مجرد تقليد لا علاقة له بالعقيدة أو القرآن.

وبرغم ارتداء غالبية المسلمات في مصر للحجاب، وهو غطاء للرأس يكشف الوجه ، فان عددا متزايدا من النساء في مصر بدأن في ارتداء النقاب الذي يغطي الوجه بالكامل.

وقد اثار حديث شيخ الازهر جدلا في الوسط الاعلامي المصري بين مؤيد ومعارض لقرار المنع.وكانت تصريحات شيخ الازهر تزامنت مع قرار رسمي بمنع الطالبات المنقبات من دخول مسكن الطالبات المغتربات التابع لجامعة القاهرة.

ونفت الجامعة وكذلك وزارة التعليم العالي ان تكونان قد اصدرتا اي قرار يحظر ارتداء النقاب, الا ان حراسا في الجامعة منعوا طالبات منقبات من دخول غرفهن.

ودعت جماعة الاخوان المسلمين, شيخ الازهر إلى الاستقالة، وقال الناطق باسم الجماعة في مجلس الشعب النائب حمدي حسن في تصريحات نقلتها وكالة فرانس برس"لايمكن أن يبقى طنطاوي في منصبه إنه يسيئ إلى الأزهر في كل مرة يتكلم فيها".

في المقابل وزعت وزارة الاوقاف المصرية اخيرا كتيبا توضح فيه ان النقاب ليس فرضا.