اسرائيل تحذر من "خطر" حزب الله

سيارة للامم المتحدة امام منزل عيسى
Image caption تحقق الامم المتحدة والجيش اللبناني في الحادث

قال الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز ان حزب الله حول لبنان الى "برميل بارود"، وذلك اثر انفجار في منزل لاحد اعضاء الحزب قرب مدينة صور الاثنين.

واضاف بيريز ان الحزب يمنع بلاده من اقامة سلام مع اسرائيل وربما من التحول الى "سويسرا الشرق الاوسط".

وكان الجيش الاسرائيلي بث في وقت سابق شريط فيديو يقول انه يظهر نقل ذخيرة من المنزل بعد الانفجار.

وقال حزب الله والجيش اللبناني ان شخصا واحدا اصيب في الانفجار.

ويحقق الجيش وقوات حفظ السلام الدولية فيما اذا كان المبنى استخدم لتخزين اسلحة في انتهاك لقرار الامم المتحدة رقم 1701 الذي انهى الحرب بين اسرائيل وحزب الله في صيف عام 2006.

وقتل في الحرب التي استمرت 34 يوما اكثر من 1200 لبناني اغلبهم من المدنيين اضافة الى 160 اسرائيليا معظمهم من الجنود.

ويقول سكان قرية طير فلسيه الواقعة جنوب نهر الليطاني ان عضو حزب الله عبد الناصر عيسى عثر على صاروخ قرب بيته يوم الاثنين وانفجر حين حاول تفكيكه.

الا ان الجيش الاسرائيلي بث شريط فيديو مساء الثلاثاء صورته طائرة بدون طيار يقول انه يظهر نقل عدة صواريخ من منزل عيسى بعد الانفجار.

وقال بيريز: "ليست اسرائيل هي التي تعرض لبنان للخطر، بل حزب الله بالضبط كما تعرض حماس الفلسطينيين للخطر".

واضاف انه "ليس هناك من سبب يجعل اسرائيل لا تقيم سلاما مع لبنان"، مشيرا الى ان لبنان "يمكن، بمساعدة من هذا السلام، ان يصبح سويسرا الشرق الاوسط".

واردف: "لكن من الواضح للجميع من يحول دون ذلك".

وقال النائب عن حزب الله حسين حاج حسن ان اسرائيل تضخم من الحادث "لاغراض سياسية".