السعودية: مقتل شخصين يشتبه في انتمائهما للقاعدة

السعودية

قتل شخصان يشتبه بانتمائهما الى تنظيم القاعدة وشرطي خلال تبادل لاطلاق النار الثلاثاء في جنوب السعودية وفق ما اعلن اللواء منصور التركي المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية.

وأضاف التركي أن الحادث وقع في نقطة امن الحمراء بمنطقة جازان المحاذية للحدود اليمنية، حيث اعتقل مشتبه ثالث كان بصحبة القتيلين واصيب شرطي آخر بجروح.

ونقلت وكالة الانباء السعودية عن التركي قوله إنه "تم الاشتباه في سيارة كانت تقل ثلاثة اشخاص اثنان منهم بملابس نسائية، ...وعند التحقق من هوية الشخصين بادر من في السيارة الى اطلاق النار بكثافة باتجاه رجال الامن وتم الرد عليهم بالمثل مما ادى الى مقتل شخصين ممن يستقلون السيارة والقبض على الثالث".

واوضح التركي ان اثنين من المشتبه بهم كانا يرتديان "احزمة ناسفة جاهزة للتفجير وبحوزتهما عدد من القنابل اليدوية، وعثر في السيارة على عدد اخر من القنابل اليدوية والاسلحة الرشاشة بالاضافة الى مواد يشتبه في استخدامها لتصنيع وتحضير المواد المتفجرة".

ووقع الاشتباك بين الجانبين على نقطة تفتيش الحمراء الواقعة على بعد 100 كلم من الحدود اليمنية.

واوضح بيان الداخلية السعودية أنه لا يمكن الكشف عن المزيد من التفاصيل الآن لان التحقيق لا يزال جاريا.

يذكر أن تنظيم القاعدة أعلن عن مسؤوليته عن محاولة اغتيال مساعد وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف في اغسطس/ آب الماضي.

وكان مسؤولون سعوديون عبروا عن مخاوفهم من ان تستخدم القاعدة اليمن كملجأ لشن هجمات عبر الحدود بعد انباء عن اندماج فرعي القاعدة في السعودية واليمن في يناير/ كانون الثاني الماضي.

يذكر أن السلطات السعودية شنت حملة كبيرة ضد عناصر القاعدة حيث استطاعت اعتقال أو قتل معظمهم، وذلك بعد سلسلة من الهجمات التي بدأت عام 2003.