دعوات متزايدة لاسرائيل للتحقيق فيما ورد في تقرير جولدستون

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

انضمت كل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا الى الامين العام للامم المتحدة باي كي مون ودعوا اسرائيل للقيام بتحقيق "جدي" في "جرائم الحرب" التي وقعت خلال الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة اواخر العام الماضي واوائل العام الجاري كما جاء في تقرير بعثة الامم المتحدة برئاسة القاضي ريتشارد جولدستون.

جاء ذلك خلال جلسة مجلس الامن يوم الاربعاء والمخصصة لبحث قضايا الشرق الاوسط.

فقد اعلن مساعد مندوب الولايات المتحدة لدى الامم المتحدة الياندرو ولف ان لبلاده ملاحظات على التقرير لانه "ركز بشكل غير متوازن على اسرائيل" لكنها تأخذ على محمل الجد ما جاء فيه وان " لدى اسرائيل الامكانية للقيام بتحقيق جدي حول ما في التقرير ونشجعها على القيام بذلك".

لكن السفيرة الاسرائيلية لدى الامم المتحدة جابييرلا شاليف رفضت ما جاء في التقرير وقالت ان دراسة مجلس الامن للتقرير مضيعة للوقت ووصفته بانه "يحابي ويشرعن للارهاب".

اما وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي الذي حضر الجلسة فقد دعا المجتمع الدولي لمعاقبة اسرائيل محذرا من ان مصداقية الامم المتحدة والقانون الدولي الخاص بحقوق الانسان موضع اختبار الان.

وكان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون قد دعا اسرائيل الى التحقيق بشكل جدي فيما ورد في التقرير.

فقد اعلنت لين باسكوي مساعدة الامين العام للشؤون السياسية امام مجلس الامن ان "الامين العام يدعو كافة الاطراف الى اجراء تحقيقات داخلية جادة دون تأخير حول الممارسات اثناء النزاع".

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

واضافت باسكوي ان الامين العام يأمل "في اتخاذ مثل هذه الخطوات اينما توجد دلائل على وقوع انتهاكات لحقوق الانسان في اي مكان العالم".

اجتماع استثنائي

من جهة اخرى يعقد مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة جلسة خاصة بناء على طلب السلطة الفلسطينية الخميس فى مقره بجنيف في سويسرا يناقش خلالها مشروع قرار باعتماد التوصيات الواردة في تقرير غولدستون.

وتعقد هذه الجلسة بعد نجاح الجانب الفلسطينى فى حشد تأييد ثمانى عشرة دولة عضوا فى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لطلبه فى هذا الخصوص.

وقد مثل ذلك تراجعا عن الموقف السابق للسلطة التى كانت طلبت قبل أسبوعين تأجيل التصويت على تقرير غولدستون إلى مارس آذار القادم، وذلك بفعل ضغوط أمريكية وإسرائيلية قوية.

وصرح السفير الفلسطينى لدى الأمم المتحدة فى جنيف إبراهيم خريشة لموفدنا الى مقر الامم المتحدة في جنيف اكرم شعبان ان مداولات ساخنة تجرى فى أروقة المجلس مع الدول الأعضاء فى مسعى لحشد التأييد لمشروع القرار المطروح للتصويت.

يذكر ان الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة قد اسفر عن حوالي 1300 قتيل فلسطيني غالبيتهم من المدنيين بحسب مصادر طبية فلسطينية.

وفي الجانب الاسرائيلي اوقع الهجوم عشرة قتلى في صفوف الجيش وثلاثة مدنيين.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك