رجل دين إيراني:وجود النساء في الحكم "يغضب الله"

ايرانية
Image caption جاءت الدعوة لتولي النساء منصب الحاكم من قم

حذر رجل دين متشدد الخميس من ان استلام امرأة منصب حاكمة في ايران "يغضب الله" بعدما اقترح احد الوزراء ذلك.

وقال اية الله العظمى لطف الله صافي كولبايكاني على موقعه الالكتروني "اذا اراد البعض تغيير مبادئ الثورة الاسلامية وقيمها فسيكون عليه مواجهة غضب الله والشعب".

جاءت تصريحات رجل الدين ردا على اقتراح وزير الداخلية مصطفى محمد نجار الذي قدمه الاسبوع الماضي في مدينة قم تعيين نساء لمنصب حاكمة محافظة.

واعتبر رجل الدين ان مثل هذه التعيينات منافية للشريعة.

وقال كولبايكاني غاضبا "يأتون الى قم, قلب الاسلام والمذهب الشيعي ليقولوا انهم يريدون تعيين نساء في منصب حاكمات محافظات، هل تريدون الاحتجاج على القرآن والنبي بهذه التصريحات المنافية للشريعة".

وواجه الرئيس محمود احمدي نجاد معارضة شرسة من قبل بعض النواب ورجال الدين بينهم كولبايكاني حين اقترح تعيين نساء في مناصب وزارية.

ووافق النواب اخيرا على تعيين امرأة واحدة وزيرة للصحة في سابقة منذ الثورة الاسلامية عام 1979.

ومنذ الثورة تستبعد المرأة عن المناصب العليا وتتعرض للتمييز في احكام الزواج والطلاق والارث على الرغم من ان عدد الطالبات. الجامعيات يزداد