فاز في مسابقة فأهدوه مسدسا وقنابل ولغما مضادا للدبابات

مسلحون صوماليون
Image caption تسيطر الحركات الإسلامية على معظم مناطق جنوب الصومال

منحت حركة الشباب الاسلامية المسلحة في الصومال شاباً صومالياً مسدساً وقنابل يدوية ولغما مضاداً للدبابات ومعدات مكتبية بما فيها جهاز كمبيوتر لفوزه في مسابقة عن القرآن الكريم وجغرافيا الصومال.

وقال ممثل لجماعة الشباب لبي بي سي إن الهدف من المسابقة هو وقف الشباب عن إضاعة الوقت، والتركيز على الدفاع عن أراضيهم ودينهم.

أما الفائز الثاني في المسابقة، التي استهدفت الأعمار من 10 إلى 25 عاما، فقد حصل على بندقية كلاشينكوف وذخيرة في الاحتفال الذي حث فيه المتمردون الاباء على السماح للاطفال بتعلم كيفية الامساك بالسلاح وقتال العدو.

ويدخل متمردو الشباب والحزب الإسلامي في مواجهة مع حكومة الرئيس شيخ شريف احمد المدعومة من الامم المتحدة وذلك في احدث حلقات الصراع المندلع في البلاد منذ 18 عاما.

وتسيطر حركة الشباب، التي تنظر اليها واشنطن على انها تعمل نيابة عن تنظيم القاعدة، على معظم اجزاء جنوب ووسط الصومال وتستهدف ايضا الاطفال الصوماليين في كينيا المجاورة لتحويلهم الى التشدد وتجنيدهم في صفوفها.