سعودي يطالب بتعويض 250 ألف دولار لنفوق ناقته "الجميلة"

ذكرت تقارير صحفية أن مواطنا سعوديا رفع قضية تعويض ضد شركة أرامكو العملاقة للنفط، يطالبها فيها بدفع مبلغ قدره 250 ألف دولار أمريكي، وذلك لتسببها بنفوق ناقته "الجميلة" التي كانت مدرجة للمشاركة بمسابقة ملكة جمال الإبل.

Image caption قال الصيعري إن ناقته السوداء كانت مصنفة على أنها من "مزايين الإبل"

وأضافت التقارير قائلة إن المحكمة ستنظر يوم غد الاثنين بالدعوى المقدمة من قبل المواطن عبد الله الصيعري ويقول فيها إن ناقته سقطت في حفرة كبيرة كانت الشركة المذكورة قد حفرتها وسط الصحراء لتخزين النفط الخام فيها.

وجاء في معرض دعوى الصيعري إن مطالبته بمثل هذا المبلغ كتعويض بسبب نفوق ناقته، التي كانت تبلغ من العمر ثلاث سنوات لدى نفوقها، إنما استندت على القيمة التي قدَّرها له الخبراء كسعر لها.

ملكة جمال الإبل

وقال الصيعري إن ناقته السوداء كانت مصنفة على أنها من "مزايين الإبل"، كما كانت قد أُدرجت للمشاركة بإحدى مسابقات ملكة جمال الإبل التي تحظى بشعبية واسعة في المنطقة.

يروي المدََّعي كيف أن ناقته كانت ترعى الكلأ في أحد المراعي الصحراوية، الواقعة على بعد حوالي 250 كيلو مترا غربي مدينة الأحساء، عندما وقع الحادث.

ونقلت صحيفة سعودي جازيت، التي تصدر باللغة الإنكليزية، عن الصيعري قوله في وصف ناقته الراحلة: "لقد كانت جزءا من مسابقة ملكة جمال الإبل."

جدل

وتناقل العديد من المواقع الإلكترونية خبر مطالبة الصيعري لأرامكو بالتعويض، إذ تنوعت التعليقات بشأن القضية ما بين مؤيد لحق المدَّعي بالحصول على تعويض، ومعارض له، إلى متحدث عن أهمية النوق في تاريخ أهل المنطقة.

وذكر أحد التقارير أن رئيس المحكمة العامة في مدينة الخبر، الواقعة في المنطقة الشرقية، كان قد وجَّه خطابا إلى رئيس لجنة التحكيم في مسابقة المزايين (سباق ملكة جمال الهجن)، يطلب منه فيه المساعدة في تحديد سعر الناقة النافقة.

وأضاف التقرير قائلا إن خطاب الرد جاءه مؤكدا أن "الناقة من المزايين حسب أوصافها، وهي أصيلة".

أما شركة أرامكوا، فلم يصدر عنها تعليق بعد بشأن القضية.