أحكام بإعدام عشرة من أتباع الحوثي في اليمن

اليمن
Image caption ردد المعتقلون شعارات مناهضة لاسرائيل وتنادي بالنصر للاسلام بمجرد النطق بالحكم

اصدرت محكمة يمنية احكاما بالاعدام على عشرة من أتباع الحوثي وهم من الشيعة الزيدية بتهمة المشاركة في اشتباكات مسلحة ضد القوات الحكومية.

كما صدرت احكام بالسجن لمدة 15 عاما على خمسة اشخاص اخرين في اخر جولات المحاكمات التي تطال اشخاصا اعتقلوا عليهم خلال القتال في شمال العاصمة اليمنية.

وقد بدأت الحكومة اليمنية في اغسطس/ اب الماضي حملة للقضاء على المسلحين من اتباع الحوثي في شمال البلاد.

ويقول الشيعة انهم يحاربون سياسة الاقصاء التي تمارسها الاغلبية السنية، الا ان الحكومة تتهم أتباع الحوثي بانهم يسعون لاستعادة الحكم الديني الشيعي الذي حكم اليمن لفترة طويلة.

وقد بدأ التمرد المسلح الذي يقوم به الحوثيون ضد الحكومة في عام 2004.

سياسة الارض المحروقة

وقد ردد المعتقلون شعارات مناهضة لاسرائيل واخرى مثل "النصر للاسلام" بمجرد نطق القاضي بالاحكام.

وتشمل قائمة التهم التي ادين بها المعتقلون ممارسة انشطة اجرامية والمقاومة المسلحة للسلطات والانتماء لتنظيم ارهابي.

ومرت الحملة الحكومية التي اطلق عليها اسم عملية الارض المحروقة بمراحل قتال قاسية بينما تشير منظمات الاغاثة ان عشرات الاف الناس قد هجروا من مناطقهم.

وقد اصدرت محاكم احكاما بالاعدام على شخصين في وقت سابق الشهر الحالي فيما ينتظر حوالي 90 اخرين صدور احكام بحقهم.

يشار الى ان اتباع المذهب الزيدي الشيعي يمثلون اقلية في البلاد الا انهم يمثلون اغلبية في المناطق الشمالية من البلاد القريبة من الحدود مع السعودية.