الاسد: ادارة اوباما تفشل في تحقيق السلام

بشار الاسد
Image caption كلام الاسد جاء في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرته الفنلندية

قال الرئيس السوري بشار الاسد ان ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما فشلت في ملاحقة هدفها المعلن في تحقيق السلام في الشرق الاوسط، مشيرا الى ان الوقت ينفد لتحقيق ذلك.

ويأتي انتقاد الاسد في الوقت الذي تحاول فيه الادارة الامريكية الحالية تحسين العلاقات الثنائية مع دمشق والتي كانت تعاني الكثير منذ عام 2003 بسبب الاجتياح الامريكي للعراق من جهة والتطورات في لبنان من ناحية اخرى.

وفي مؤتمر صحفي عقده في دمشق قال الاسد: "حتى الآن كل ما نسمعه يقتصر على العناوين، ولم تجر أي مفاوضات فعلية مع المعنيين بملف السلام بمن فيهم سوريا، فما هو السبيل الذي يمكن ان ينقلنا من العناوين الى الاهداف"؟

وجاء كلام الاسد في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيرته الفنلندية تاريا هالونين بعد اجتماع جمع الوفدين الرئاسيين في دمشق.

وقال كل من الرئيسين ان هناك "أهمية كبرى في الالتزام بقرارات الشرعية الدولية لتحقيق السلام في الشرق الأوسط".

ايران

وتطرق الاسد خلال كلامه الى العلاقة مع ايران اذ قال ان لسوريا "علاقة قديمة ومتينة مع طهران ولديها مبادئ معلنة تجاه القضايا النووية وأسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط، فهي منذ زمن طويل تدعو لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل".

وتابع الاسد قائلا ان "معالجة أي ملف نووي في أي مكان في العالم يجب ألا يخضع للأمزجة الشخصية لمسؤولين ولا لأجندة سياسية معينة وإنما يجب أن يخضع لاتفاقية منع انتشار أسلحة الدمار الشامل"، موضحا أن "كل المبادرات التي طرحت حول هذا الموضوع في الأعوام الماضية لم تكن متطابقة مع الاتفاقية بل كان فيها إضافات لم تقبل بها إيران".

وكشف الأسد إن سوريا "تناقش مع الدول الأوروبية تفاصيل هذا الملف وتقدم لهم أفكارا قد تساعد في حل الموضوع بما يؤمن الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط".