برلمان البحرين يحظر التعامل مع اسرائيل

البحرين
Image caption لن يصبح القانون ساري المفعول ما لم يصدق عليه مجلس الشورى

صدق مجلس النواب البحريني على مشروع قانون يحظر اي شكل من اشكال التعامل مع اسرائيل.

الا ان المشروع الذي صدق عليه مجلس النواب المنتخب لن يصبح ساري المفعول ما لم يصدق عليه ايضا مجلس الشورى المعين اعضاؤه من قبل ملك البلاد.

وكانت الخطوات التي اتخذتها الحكومة البحرينية مؤخرا في سبيل تطبيع العلاقات مع اسرائيل - وهي خطوات تؤيدها الولايات المتحدة بقوة - قد اثارت معارضة شعبية واسعة.

ويقول المحللون إنه من المرجح ان يعرقل مجلس الشورى عملية اصدار القانون الجديد.

وقال النائب جلال فيروز من كتلة الوفاق إن مشروع القانون يتضمن انزال عقوبة السجن لفترة قد تصل الى خمس سنوات بحق الذين يثبت قيامهم بالتحدث الى الاسرائيليين.

بينما قال النائب الاسلامي ناصر الفضالة إن تأجيل او عرقلة اصدار القانون "سيحرج الحكومة" لان ذلك سيكون بمثابة عرقلة لرغبة الشعب البحريني.

يذكر ان مسؤولين بحرينيين كانوا قد زاروا اسرائيل في يوليو/تموز الماضي رغم ان البلاد لا تقيم علاقات دبلوماسية مع الدولة العبرية.

كما فجر وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد بن محمد آل خليفة لغطا في العام الماضي عندما اقترح ان تقوم الدول العربية بخطوات لتطبيع علاقاتها مع اسرائيل لتشجيعها على التوصل الى اتفاق للسلام مع الفلسطينيين.

وكانت الحكومة البحرينية قد اغلقت في عام 2005 مكتبها الخاص بالاشراف على تقيد البلاد باحكام المقاطعة العربية لاسرائيل، وذلك تنفيذا لبنود اتفاق التجارة الحرة الذي وقعته مع الولايات المتحدة.