اليمن: مقتل لاجئين في سقوط قذيفة على مخيمهم

لاجئون من محافظة صعدة
Image caption اسفر النزاع عن نزوح الاف المدنيين

اعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة ان عددا غير معروف من اللاجئين في مخيم شمال اليمن قتلوا وجرحوا في مواجهات بين القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين الجمعة.

واشارت المفوضية في بيان صدر في جنيف الى ان "عددا غير معروف من اللاجئين اليمنيين قتلوا وجرحوا في تبادل اطلاق النار بين القوات الحكومية وعناصر التمرد الحوثي".

وتابع البيان "افادت معلومات تفتقر الى تفاصيل وردتنا من صعدة شمال اليمن ان صاروخا او قذيفة هاون سقطت في المخيم ما ادى الى مقتل وجرح لاجئين, من بينهم نساء واطفال".

وفر هؤلاء المدنيون من النزاع بين الحكومة والمتمردين الشيعة ولجأوا الى مخيم خارج مدينة صعدة يأوي نحو 500 مدني.

وتابعت المفوضية "فيما يدخل النزاع شهره الرابع من دون اي مؤشر للتهدئة تزيد الحادثة الاخيرة من الطابع الملح لنداءات المفوضية المتكررة لوقف اطلاق النار وفتح ممر انساني في شمال اليمن للسماح للمدنيين بمغادرة منطقة النزاع".

وسيسمح الممر لعمال الاغاثة بتقديم مزيد من المساعدات الى عشرات الالاف من النازحين في المنطقة.

واشار البيان الى ان "ذلك يبقى اولوية مطلقة للمفوضية" موضحا ان مدينة صعدة معقل المتمردين ظلت "مغلقة بالكامل" في الاسبوعين الاخيرين.

وكانت الامم المتحدة قد طلبت في 12 تشرين الاول/اكتوبر من اليمن وقف نقل النازحين الى مخيم في محافظة عمران.

واندلعت المعارك بين الجيش والمتمردين في 11اغسطس/آب في اطار نزاع متواصل منذ عام 2004.

واسفر النزاع حتى الان عن مقتل المئات ونزوح عشرات الالاف من المدنيين هربا من مناطق القتال.