كلينتون: على طهران قبول الاتفاق المقترح كما هو

كلينتون

اكدت كلينتون ان بلادها لن تقبل تعديل العرض

اعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون ان على ايران قبول الاتفاق المقترح لشحن معظم اليورانيوم الايراني الى روسيا لتخصيبه كما هو وان لا مجال لادخال تعديلات عليه.

وقالت الوزيرة الامريكية خلال مؤتمر صحفي في الرباط ان "ايران تواجه لحظة حاسمة وقبول الاتفاق المقترح بشكل كامل سيكون دليلا على انها لا ترغب بمواجهة مزيد من العزلة وانها راغبة بالتعاون".

من جانبه اعلن وزير الخارجية الفرنسي برنارد كوشنير ان المجتمع الدولي لن يقبل المماطلة الايرانية وقال "اذا كانت ايران تريد المماطلة كما يبدو حتى الان فلن نقبل به".

وكان مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي قد طالب ايضا طهران بالاستجابة "على الفور" للاتفاق المقترح.

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

وقال البرادعي امام الجمعية العامة للامم المتحدة الاثنين "احث ايران على ان تكون مستعدة قدر الامكان للاستجابة فورا لاقتراحي الاخير الذي يقوم على مبادرة من جانب الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا، والذي يهدف لاشراك ايران في سلسلة من الاجراءات التي تعمل على بناء الثقة".

وينص الاقتراح على قيام طهران بارسال قسم كبير من اليورانيوم منخفض التخصيب الى الخارج ليتم تحويله الى وقود نووي عالي التخصيب ثم اعادته الى طهران.

اقتراحي الاخير يقوم على مبادرة من جانب الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا، ويهدف لاشراك ايران في سلسلة من الاجراءات التي تعمل على بناء الثقة

محمد البرادعي، مدير الوكالة الدولية للطاقة

وفي تطور سابق قال وزير الخارجية البريطاني ديفيد مليباند اثناء مؤتمر صحفي في موسكو مع نظيره الروسي سيرجي لافروف ان البلدين يرغبان في "جواب سريع" من إيران بشأن الاقتراح المقدم لها.

طهران تطالب بلجنة فنية

ومن جانبها اقترحت طهران تشكيل لجنة فنية لبحث الاقتراح، وبحث التعديلات التي تريدها ايران.

ميليباند ولافروف

ميليباند طالب ايران بالاستجابة السريعة لاقتراح البرادعي

واشار المبعوث الإيراني لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي اصغر سلطانية الى ان بلاده ترغب في مناقشة "مخاوفها الفنية" خلال اجتماع مع الوكالة والدول الكبرى، وخصوصا القضايا المتعلقة بـ "الضمانات الخاصة بالتزود بالوقود في أقرب وقت ممكن تحت إشراف الوكالة".

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية، إيرنا، عن سلطانية قوله "نحن مستعدون للاجتماع القادم بشأن التزود بالوقود الخاص بمفاعل طهران للأبحاث".

وأضاف سلطانية "إننا مستعدون لشراء الوقود من المنتج تحث إشراف الوكالة إذ سبق لنا أن اشترينا هذا النوع من الوقود من الأرجنتين قبل نحو عشرين سنة في ظل تعاون الوكالة"

وقال دبلوماسيون غربيون إن طهران طلبت أيضا الحصول على الوقود النووي الخاص بمفاعل طهران قبل أن تسلم اليورانيوم المنخفض التخصيب الذي في حوزتها.

وأضافوا أن المطالب الإيرانية غير مقبولة لأن اقتراح طهران الحالي لن يقلل من قدرتها على تصنيع الأسلحة النووية إذا أرادت ذلك.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك