فتح تعيد ترشيح عباس للانتخابات الرئاسية المقبلة

محمود عباس

اعادت اللجنة المركزية لحركة فتح ترشيح الرئيس الفلسطيني محمود عباس للانتخابات الرئاسية المقبلة بعد ان كرر عدم رغبته في الترشح.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد ان اللجنة "اكدت مجددا ثقتها بالرئيس عباس، ومع كل التقدير لرغبة الرئيس الشخصية بعدم الترشح فهو الذي يحظى بثقة ابناء الشعب الفلسطيني وحركة فتح لقيادة المرحلة القادمة".

واكد مسؤول شارك في الاجتماع لوكالة فرانس برس ان عباس كرر امام الحاضرين عدم رغبته في الترشح لولاية ثانية "لعدم وجود تقدم في المسيرة السلمية".

وكان عباس اعلن عدم رغبته في الترشح قبل اسبوعين خلال اجتماع للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وشدد الاحمد ان "رسالة ضمانات امريكية بعدم شرعية الاستيطان في الاراضي الفلسطينية غير كافية لاستئناف المفاوضات بعد التجربة المريرة مع الجانب الاسرائيلي التي اتسمت بالتسويف والمماطلة".

واعرب عن استغرابه من "التراجع الاميركي عما طرحه الرئيس باراك اوباما وطاقم ادارته مما اثار القلق والاحباط في الساحتين الفلسطينية والعربية".

وسعت كلينتون الاربعاء الى طمأنة العرب الى ان القدس ستكون ضمن قضايا المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية.

وحصلت كلينتون التي التقت الرئيس حسني مبارك في القاهرة الاربعاء على دعم مصر لبدء هذه المفاوضات بلا شروط مسبقة ولكن "على اسس واضحة".