رد فعل أمريكي حذر تجاه إعلان عباس عدم نيته الترشح

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

كرد فعل على اعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس عزمه عدم ترشيح نفسه لولاية ثانية في الانتخابات القادمة، قال البيت الابيض ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس يعتبر "شريكا حقيقيا" للولايات المتحدة لكنه امتنع عن التعليق على النتائج التي ستنجم عن قراره عدم الترشح لرئاسة السلطة الفلسطينية.

وقال الناطق باسم البيت الابيض روبرت جيبس "نكن للرئيس عباس احتراما كبيرا، وكان في نظر الفلسطينيين زعيما مهما وتاريخيا، وفي نظر الولايات المتحدة شريكا حقيقيا".

وأضاف في تصريح صحفي "سأكتفي بالقول إننا ننوي الاستمرار في العمل معه أيا يكن قراره".

ولم يتطرق جيبس إلى تأثير قرار عباس على عملية ايجاد حل للنزاع الاسرائيلي-الفلسطيني.

من جانبها أعربت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون عن الأمل في العمل معه "أيا تكن مسؤولياته".

واضافت كلينتون التي عادت من جولة في الشرق الاوسط التقت خلالها الرئيس الفلسطيني ان الولايات المتحدة تكن "احتراما كبيرا" لمحمود عباس.

واوضحت كلينتون "آمل في العمل مع الرئيس عباس أيا يكن تكن مسؤولياته في المستقبل لمساعدته على بلوغ اهدافه".

وقالت كلينتون إنها ناقشت مع عباس مستقبله السياسي خلال اجتماعها معه نهاية الاسبوع إلا أنها لن تفصح عن أي تفاصيل عما دار خلال الاجتماع.

وقال الناطق باسم الخارجية الامريكية إيان كيلي ردا على سؤال بشأن ما اذا كانت الولايات المتحدة أرادت أن تقنع عباس بتغيير موقفه: "الأمر لا يرجع إلينا، أن نقول إنه يتعين عليه أن يغير رأيه أو لا يغيره".

وكان عباس قد أثنى على جهود الرئيس باراك أوباما في محاولة احياء عملية السلام في الشرق الأوسط إلا أنه اضاف قائلا "دهشنا من تفضيل الادارة الأمريكية الموقف الاسرائيلي".

ويرى محللون أن هذا الشعور بـ"الاحباط" ربما يكون وراء قرار عباس، بعد أن أعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون أن واشنطن لا تمانع في استئناف المفاوضات بدون ربط ذلك بوقف البناء في المستوطنات.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك