السعودية: سنواصل تصدينا للمتسللين الحوثيين

طائرة سعودية
Image caption تقول السعودية إن عملياتها الحربية تستهدف الحوثيين داخل اراضيها

قالت السلطات السعودية اليوم الجمعة إن الهجوم الذي تشنه القوات السعودية منذ الامس الخميس على المسلحين الحوثيين اليمنيين سيتواصل حتى ينتهي تواجدهم على الارض السعودية.

وكان مستشار لدى الحكومة السعودية قد قال يوم امس الخميس إن الطيران الحربي السعودي شن غارات مركزة على المتمردين الحوثيين داخل العمق اليمني، وذلك ردا على الهجوم الذي شنه الحوثيون يوم الثلاثاء على موقع سعودي راح ضحيته جندي واحد واصيب 11 بجراح.

الا ان وكالة الانباء السعودية الرسمية اوردت اليوم الجمعة بأن الغارات "تركزت على المتسللين في جبل الدخان والأهداف الأخرى ضمن نطاق العمليات داخل الأراضي السعودية."

وفي وقت لاحق، افادت الأنباء الواردة من اليمن نقلا عن المتمردين الحوثيين بوقوع توغل بري للقوات السعودية داخل الأراضي اليمنية، لكن مصدرا عسكريا يمنيا نفى هذه الأنباء، وقال وزير الخارجية اليمني إن الحوثيين يريدون تأزيم الوضع بين السعودية وإيران.

على صعيد آخر، قال محمد عبدالسلام الناطق باسم الحوثيين لقناة الجزيرة القطرية إن المقاتلين الحوثيين تمكنوا من اسر عدد من الجنود السعوديين اثناء القتال الذي دار بين الطرفين الجمعة قرب الحدود اليمنية السعودية.

ونقلت الوكالة السعودية عن مصدر حكومي مسؤول قوله: "أن دخول هؤلاء المسلحين إلى الأراضي السعودية والاعتداء على دوريات حرس الحدود وقتل وجرح عدد منهم والتواجد على أرض سعودية هو انتهاك سيادي يعطي للمملكة كامل الحق باتخاذ كافة الإجراءات لإنهاء هذا التواجد غير المشروع ، وعليه فإن العمليات سوف تستمر لحين اكتمال تطهير كافة المواقع داخل الأراضي السعودية من أي عنصر معاد مع اتخاذ التدابير اللازمة للحد من تكرار ذلك مستقبلاً."

واضاف المصدر بأن الرياض ستتخذ الاجراءات الكفيلة بمنع اي تسلل قد يحاول المتمردون الحوثيون القيام به في المستقبل، مضيفا بأن قوات حرس الحدود قد عززت بوحدات من الجيش.

وكان مسؤولون حكوميون سعوديون قد صرحوا يوم امس الخميس بأن 40 حوثيا على الاقل قتلوا في الغارات التي نفذها الطيران الحربي.

لا حل عسكريا

من جانبها، قالت الولايات المتحدة انه لا يمكن ان يكون هناك حل عسكري على المدى الطويل في النزاع بين الحكومة اليمنية والمتمردين.

ودعا المتحدث باسم الخارجية الأمريكية ايان كيلي في حديث للصحفيين "كل الاطراف الى بذل كل الجهود الممكنة لحماية السكان المدنيين والحد من الاضرار التي تلحق بالبنى التحتية المدنية".

وتزامنت تعليقات كيلي مع انباء القصف الجوي السعودي لمواقع الحوثيين شمال اليمن باستخدام طائرات ف-15 وتورنيدو.

قلق امريكي

واعربت الخارجية الامريكية عن "قلقها"حيال توسع اعمال العنف الى الحدود اليمنية السعودية ودعت كافة الاطراف على حماية ارواح المدنيين.

واعلن كيلي امام الصحافيين في واشنطن "اننا قلقون حيال توسع النزاع على طول الحدود بين المملكة العربية السعودية واليمن".

واصدر المكتب الاعلامي لقائد التمرد عبدالملك الحوثي بيانا اكد فيه ان "الطيران السعودي شن غارات جوية مكثفة على مديرية الملاحيظ وقرى اسفل مران وسوق الحصامة والقرى المجاورة للحدود" مع المملكة العربية السعودية.