الحوثيون: السعودية تستخدم القنابل الفوسفورية ضدنا

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اتهم محمد عبد السلام المتحدث باسم المسلحين الحوثيين في اليمن القوات السعودية مجددا باستخدام قنابل فوسفورية في هجماتها، قائلا إن هذه الهجمات أسفرت عن حرق مناطق جبلية.

وأكد عبد السلام أن الجيش السعودي استأنف غاراته الجوية الإثنين على مواقعهم "داخل تراب اليمن" على الحدود بين اليمن والسعودية.

ونفى عبد السلام ما أعلنته السعودية من استعادتها السيطرة على مناطق كان قد تسلل إليها المسلحون الحوثيون فى جبل الدخان على الحدود بين البلدين.

وكانت مصادر عسكرية سعودية قد ذكرت أنه على مدى اليومين الماضيين قامت المدفعية السعودية بقصف المناطق المحيطة بجبل الدخان الذي يصل ارتفاعه الى الفي متر ويقع على الحدود بين منطقتي جازان السعودية وصعدة اليمنية.

وأفادت انباء بأن الضربات الجوية وقذائف الهاون السعودية استهدفت مواقع المسلحين في منطقة جبل الدخان، واوضحت ان عمليات القصف هذه اسفرت عن مقتل عدد "من المتسللين" فضلا عن استسلام نحو اربعين مسلحا حوثيا.

ونقلت وكالات الأنباء عن الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز نائب وزير الدفاع أن القوات السعودية تقوم بعمليات تطهير للمناطق التى استعادتها نافيا ما ذكره الحوثيون من دخول القوات السعودية الى الأراضى اليمنية.

وكان الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز مساعد وزير الدفاع السعودي قد أكد أن ثلاثة جنود سعوديين قتلوا وجرح خمسة عشر آخرون في المواجهات الدائرة مع المسلحين الحوثيين على الحدود مع اليمن.

على صعيد آخر قال متحدث باسم الجيش اليمني أن طائرة حربية سقطت في منطقة رازح بسبب خلل فني نافيا ان تكون قد أسقطت بنيران المتمردين.

وأوضح المتحدث أن قائد الطائرة قد هبط بمظلته بسلام، وأنه يتواجد الآن في مكان آمن.

وفي تصريح للبي بي سي، قال العقيد عسكر زعيل المتحدث العسكري فى المنطقة الشمالية الغربية من اليمن إن المواجهات مع الحوثيين دخلت مرحلة جديدة.

وكان الجيش اليمني شن في 11 أغسطس/آب الماضي حملة عسكرية جديدة على المسلحين في اطار نزاع مستمر منذ 2004 وخلفت المعارك حتى الآن مئات القتلى والجرحى وادت الى نزوح عشرات الالاف.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك