موفاز يكشف عن خطة للسلام مع الفلسطينيين

شاؤول موفاز
Image caption موفاز يقول ان خطته وجدت ترحيبا جيدا خارج المنطقة

كشف شاؤول موفاز نائب رئيس حزب كاديما عن خطة للسلام يمنح بمقتضاها الفلسطينيون دولة بحدود مؤقتة وتتضمن امكانية التفاوض مع حركة حماس.

وقال موفاز انه ينبغي على اسرائيل الموافقة فورا على انشاء دولة تضم غزة و60% من اراضي الضفة الغربية.

وتابع موفاز انه عندئذ يمكن اجراء مفاوضات حول القضايا الجوهرية مثل مستقبل القدس، وحق العودة، والحدود الدائمة.

وقال انه ينبغي على اسرائيل التفاوض مع حماس اذا فازت الحركة في انتخابات عام 2010.

وكشف موفاز،الذي كان يعمل سابقا رئيس الاركان بالجيش الاسرائيلي والذي يصنف في خانة صقور الساسة الاسرائيليين، عن خطته للسلام بعد ايام قليلة من اعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس عزمه عدم الترشح في انتخابات الرئاسة بسبب وصول مفاوضات السلام بين الجانبين إلى طريق مسدود.

وكان عباس قد ادان، في تجمع في بيت لحم الاحد، رفض اسرائيل لتجميد المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.

وقال عباس ان " اسرائيل تقول انها ترفض الشروط المسبقة، لكن في الحقيقة الاسرائيليين يرفضون السلام".

واضاف " انهم لا يرغبون في ايقاف المستوطنات ولا يرغبون في حل مبني على اساس دولتين".

وكان موفاز قد عرض خطته للسلام في وقت مبكر الاحد في مؤتمر صحفي في القدس، مشيرا الى ان خطته ضرورية " لانه الهدوء النسبي خطر، ونهايته تنطوي على صراع عنيف ودموي".