مقاضاة 5 شرطة اردنيين بعد وفاة شاب في المعتقل

عمان
Image caption عناصر شرطة مكافحة الشغب الاردنية نزلت الى شوارع حي الطفايلة بعمان

احالت السلطات الاردنية خمسة من رجال الشرطة الى المحكمة بعد وفاة شاب متأثرا بجروح يقال إنه اصيب بها وهو رهن الاعتقال لديهم.

وقال وزير الاعلام الاردني نبيل شريف إن القضية قد احيلت الى القضاء ليقول كلمته فيها.

وكان ذوو الشاب المتوفى سديم سعود قد اتهموا الشرطة بتعذيب ولدهم بعد ان القت القبض عليه في العاصمة عمان في الشهر الماضي.

وقد اصطدم اقارب واصدقاء المتوفي برجال الشرطة في حي الطفايلة شرقي عمان بعد جنازته التي جرت يوم الاثنين الماضي.

وقالت الشرطة إنها استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المشاغبين الذين اضرموا النار في عدد من السيارات والحقوا اضرارا بعدة متاجر، مضيفة بأن ستة من عناصرها على الاقل اصيبوا بجراح اثناء اعمال الشغب.

وكان البائع المتجول سديم سعود قد اعتقل بعد مشاجرة مع احد موظفي البلدية في منطقة تجارية بجبل الحسين في الشهر الماضي، واودع رهن التوقيف في مركز شرطة الحسين من قبل وحدة التحريات الجنائية.

ويقول ذووه إنه ادخل المستشفى بعد الافراج عنه، الا انه فارق الحياة متأثرا بجراحه في الاسبوع الماضي.