متشددون يهود يتظاهرون ضد عمل انتل يوم السبت

تظاهرات اسرائيل ضد انتل
Image caption شهدت مدينة القدس احتجاجات مشابهة على مدى اسابيع احتجاجا على استخدام موقف سيارات خلال عطلة السبت

تظاهر مئات اليهود المتطرفين امام مكاتب تابعة لشركة انتل الامريكية احتجاجا على استمرار العمل في مصنع جديد تابع للشركة يوم السبت وهو العطلة الاسبوعية اليهودية.

وردد المتظاهرون الذين قدر عددهم باكثر من الف شخص عبارة "شابس" وهي كلمة اللغة اليدية وتعني يوم السبت الذي يمتنع المتدينون من اتباع الديانة اليهودية فيه عن العمل.

غير ان متحدثا باسم الشركة قال ان المصنع يعمل في اطار القانون وسيستمر في ذلك.

يشار الى ان المتشددين اليهود قاموا بعدة تظاهرات مشابهة خلال الفترة الماضية في اسرائيل.

وافتتحت شركة انتل وهي أكبر منتج للشرائح الالكترونية في العالم مصنعا في القدس الغربية لاعمال الانشاءات قبل تدشينه يوم الاحد.

وقال المحتجون ان هذا تدنيس ليوم السبت الذي يبدأ من ليل الجمعة ويستمر حتى ليل السبت.

وقال المتحدث باسم انتل كوبي ان محادثات جرت مع زعماء يهود متطرفين بشأن المصنع الجديد.

واضاف "انتل تعمل في القدس منذ 24 عاما ولذلك فان المصنع لا يمثل تغييرا في الوضع القائم."

وتاتي هذه التظاهرة بعد تظاهرات لمجموعات من اليهود المتدينين استمرت اسابيع في القدس احتجاجا على استخدام موقف للسيارات خلال عطلة السبت بناء على قرار رئيس بلدية القدس نير بركات.

ويشكل اليهود المتدينون ثلث سكان القدس من اليهود البالغ عددهم نصف مليون شخص.