كوشنير: لا يمكن الاستغناء عن عباس

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

دعا وزير الخارجية الفرنسي، برنار كوشنير، رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، إلى إعادة النظر في قراره التنحي عن السلطة وعدم خوض الانتخابات المقبلة.

وقال كوشنير بعد لقائه بعباس في عمان إن رئيس السلطة الفلسطينية شخص "لا يمكن الاستغناء عنه" في استئناف مباحثات السلام مع إسرائيل.

ومن المقرر أن يجتمع كوشنير اليوم مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في إطار الجهود المبذولة لإحياء مباحثات السلام المتعثرة.

وانتقدت الإدارة الأمريكية ومنظمة الأمم المتحدة إسرائيل بسبب موافقتها على بناء مستوطنات يهودية جديدة في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وفي هذا الإطار، قال البيت الأبيض والأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إن الموافقة على بناء 900 وحدة سكنية جديدة في القدس الشرقية من شأنه عرقلة مباحثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

"دولة فلسطينية قابلة للحياة"

ويقول الفلسطينيون إنهم لن يستأنفوا مباحثات السلام ما لم تجمد إسرائيل بناء مستوطنات يهودية في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وأعرب كوشنير عن دعمه لعباس الذي قال إنه يترشح للانتخابات المقررة عام 2010 بسبب الجمود الذي يميز مباحثات السلام.

وقال كوشنير قبل توجهه إلى إسرائيل إن عباس يلعب دورا مهما في عملية السلام بالشرق الأوسط، مضيفا أنه شخص "مهم ولا يمكن الاستغناء عنه وبدونه لا يمكن تحقيق شيء".

وأضاف قائلا "ينبغي أن نمضي قدما في سبيل تحقيق الحل الذي يعرفه الجميع وهو إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة وديمقراطية تعيش جنبا إلى جنب مع دولة إسرائيل التي ستضمن أمنها".

وقال ناطق باسم عباس إن الاجتماع بين المسؤولين ركز على الأفكار الفرنسية لاستئناف مباحثات السلام.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك