ارتفاع الاصابات بانفلونزا الخنازير في الحج الى 67

حج
Image caption حجاج يتسلقون جبل الرحمة بصعيد عرفه. يقدر عدد الحجاج هذا العام بمليونين ونصف المليون

اعلن وزير الصحة السعودي الدكتور عبدالله الربيعة ان عدد الحالات المؤكدة للاصابة بمرض انفلونزا الخنازير بين الحجاج بلغ حتى اليوم الاثنين 67 حالة فيما استقر عدد الوفيات عند اربع حالات.

ونفى الدكتور الربيعة في حوار لبي بي سي العربية ان يكون ارتفاع عدد الحالات المؤكدة من 20 حالة يوم السبت الماضي الى 67 اليوم الاثنين مؤشر يعكس تسارع خطير لانتشار المرض مؤكدا ان رصد "67 حالة من بين مليون ونصف حاج وصلوا حتى الان هو رقم متدن جدا اذا ما قورن بانتشار المرض في العالم".

وكشف الوزير السعودي، الذي اشتهر حتى تعيينه في فبراير الماضي باجراء عمليات فصل الاطفال السياميين لمرضى سعوديين ومن حول العالم، ان البيانات الرسمية التي ستسلم للمك عبدالله بن عبدالعزيز وستعلن في وقت لاحق بشكل رسمي تؤكد تراجع عدد الوفيات في موسم الحج لهذا العام لاسباب صحية بنسبة 53 في المائة مقارنة بالاعوام الماضية.

وقد ادى انتشار مرض انفلونزا الخنازير خلال العام الحالي الى خلق حالة من الهلع في مختلف انحاء العالم ما عزز المخاوف من احتمال انتشار المرض في موسم حج هذا العام الذي يصادف فترة الانتشار السنوية خلال موسم الخريف للانفلونزا الموسمية وغيرها.

الا ان الوزير السعودي نفى ان تكون السلطات الصحية في بلاده قد نظرت بجدية في فكرة الغاء موسم حج هذا العام، مؤكدا انها واجهت اوبئة اكثر فتكا خلال الاعوام الماضية، وانها وضعت الاستعدادات الكافية للحد من انتشار هذا المرض بشكل واسع.

وقد اعلنت السعودية سلسلة من الاجراءات التي شملت تخصيص 18 الفا من الكوادر الطبية و 14 مستشفى تضم 2800 سرير منها 500 سرير للعناية المركزة في منطقة المشاعر.

الا ان الدكتور الربيعة ترك الباب مفتوحا امام احتمال انتشار المرض بشكل واسع مؤكدا وجود خطة بديلة او كما وصفها بخط الدفاع الثاني الذي يتمثل في مستشفيات مدينة مكة التي يقول انها مجهزة وستفرغ لهذه الحالات عند الحاجة مضيفا ان خط الدفاع الثالث يتمثل في المستشفيات المتواجدة في مدينتي الطائف وجدة المجاورتين.

الا ان الوزير الربيعة الذي كان يتحدث في مكتبه في مدينة جدة عاد ليؤكد ان خبرة وزارته في ادارة موسم العمرة في شهر رمضان الذي قال الوزير السعودي انه اكثر صعوبة من موسم الحج نتيجة لطول مدته التي تصل الى شهر كامل مقارنة بموسم الحج الذي يستمر لخمسة ايام فقط تجعله متفائل بقدرة السلطات الصحية على احتواء هذا الخطر.

اشاعات

على صعيد آخر، امتنع عدد كبير من سكان السعودية عن اخذ اللقاح المضاد لانفلونزا الخنازير نتيجة لانتشار اشاعات تحذر من خطورته وهي الاشاعات التي نفى الوزير الربيعة مصادقيتها.

واشار الوزير السعودي لبي بي سي "هناك معلومات من المنتديات الالكترونية وبعض وسائل الاعلام، وانا اؤكد ان اللقاح آمن واخذ هذا اللقاح قرابة 65 مليون شخص حول العالم حتى الان ولم ترصد مضاعفات لهذا اللقاح".

واضاف ان وزارته بدأت اعطاء هذا اللقاح قبل اسبوعين ونصف في كافة مناطق البلاد وان وزارته لم ترصد اي مضاعفات خصوصا ان كافة القيادات الصحية في السعودية وعائلاتهم بما فيهم وزير الصحة وعائلته اخذوا اللقاح ولم تسجل اي علامات مقلقة.