الامم المتحدة تتهم السودان باعاقة عمل اليوناميد

اقليم دارفور
Image caption تسلمت اليوناميد مهام حفظ السلام في دارفور من قوات الاتحاد الافريقي

اتهمت الامم المتحدة السلطات السودانية باعاقة عمل القوات المشتركة الدولية الافريقية (اليوناميد) المنتشرة في اقليم دارفور في أكثر من اربعين حالة خلال العام الحالي.

وأضافت الأمم المتحدة إن الحكومة السودانية انتهكت بذلك الاتفاقية التي نشرت قوات اليوناميد بموجبها، حيث منعت من القيام بعملها في حماية المدنيين في دارفور.

وأعرب دبلوماسيون اتصلت بهم بي بي سي عن شكوكهم في أن الحكومة السودانية تعرقل عمل قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة للاعداد لموجة جديدة من القتال.

لكن السفير السوداني لدى الأمم المتحدة عبد المحمود عبد الحليم نفى هذه الاتهامات، مطالبا المنظمة الدولية بوضع استراتيجية للانسحاب من دارفور.

يذكر أن قوات اليوناميد تسلمت مهام حفظ السلام في دارفور في شهر يناير/ كانون ثاني 2008 من قوات الاتحاد الافريقي التي كان عددها عددها سبعة آلاف جندي.

وكان بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة توقع في يوليو/ تموز الماضي أن يبلغ عدد جنود اليوناميد أقصى قوة لها (26 ألفا) بنهاية العام الحالي.