طهران: الأمريكيون خطفوا عالما نوويا إيرانيا من السعودية

منوشهر متكي
Image caption متكي طالب الأمريكيين بإعادة العالم النووي

اتهمت الحكومة الإيرانية الأجهزة الأمريكية باختطاف عالم نووي إيراني، فُقد أثناء أداء مناسك العمرة في السعودية في يونيو/ حزيران الماضي.

وقد نفت الخارجية الأمريكية هذه الاتهامات وقال متحدث باسمها إنه "ليس لدينا أي معلومات عن تلك القضية".

وقال وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي إن طهران تتوقع من الولايات المتحدة إعادة العالم النووي شهرام أميري، وتتوقع ان تبدي السلطات السعودية تعاونا في حل تلك القضية.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تؤكد فيها طهران أن أميري كان أحد علمائها النوويين. وقال متكي في تصريحاته يوم الثلاثاء " إن الأدلة المتوافرة لدينا تفيد بان الأمريكيين لعبوا دورا في اختطاف أميري، لقد اختطفه الأمريكيون ويتعين على الحكومة الأمريكية إعادته".

وقالت محطة برس تي في الحكومة الإيرانية إن أميري يعمل باحثا في جامعة مالك الأشتر للتكنولوجيا في العاصمة طهران. لكن تقارير أخرى تقول إنه كان باحثا في وكالة الطاقة الذرية الإيرانية وإنه كان يسعى للحصول على اللجوء السياسي خارج إيران.

"دور سعودي"

وقالت تقارير إعلامية إيرانية إن "السعودية لعبت دورا في تسليم أميري إلى الأمريكيين" عندما كان موجودا على الأراضي السعودية في يونيو/ حزيران.

وقد رفض المتحدث باسم الخارجية الأمريكية فيليب كرولي التعليق على الاتهامات الإيرانية وقال "ليس لدي معلومات بهذا الخصوص ولن أدخل في هذا الموضوع".