الكويت: مظاهرة ضد احدى القنوات

الكويت

تظاهر في الكويت نحو خمسة الاف شخص مساء السبت امام ديوان احد اعضاء مجلس الامة الكويتي وهو النائب مسلم البراك منددين بتمزيق الوحدة الوطنية كما يقولون وذلك على خلفية برنامج قدم على احدى القنوات المحلية والتي يملكها رجل الاعمال الكويتي محمد الجويهل.

والبرنامج الذي يحمل اسم السراية قدمه مالك القناة الجويهل مطلقا اتهامات لغير محددي الجنسية ومزدوجي الجنسية، والذين يقدر تعدداهم حسب مصادر امنية بحوالي مئتي الف شخص، بانهم لايستحقون نيل الحنسية الكويتية وانهم مخالفون للقوانين والتشريعات المنصوص عليها في الدستور الكويتي وهذا العدد ان صح فانه يرتقي باي مرشح للحصول على عضوية مجلس الامة الكويتي.

بعد ذلك اطلق الجويهل في برنامجه بعض الالفاظ تجاه النائب مسلم البراك مهاجما اياه بقوة وصلت الى حد الشتائم والسباب كما يراه المدافعون عن النائب الامر الذي حدى بالنائب البراك بالرد عليه متهما اطرافا نافذة بالوقوف وراءه والا لما وصل الامر به الى ذلك.

كما طالب البراك وزير الاعلام باغلاق القناة واغلاق قناة اخرى قامت ببث واعادة ذات البرنامج مما حدى بالاخير الى اغلاق قناة السور التابعة لمحمد الجويهل وطالب البراك كذلك بتقديم كل من شارك في هذا العمل الى النيابة العامة.

وهاجم النائب مسلم البراك أيضا الحكومة بقوة، حيث شن هجوما على رئيسها الشيخ ناصر المحمد الصباح مطالبا اياه بالتنحي ان لم يستطع ايقاف هذه الاعمال وطالب وزير الداخلية ووزير الاعلام كذلك بالامر ذاته.

وقد خرجت التظاهرة يتقدمهم النائب مسلم البراك وبعض نواب التكتل الشعبي في البرلمان الكويتي مساندين للبراك.

واوضحوا بانه اذا لم تتخذ الاجراءات التي يرونها ملائمة حسب وجهة نظرهم فانهم سيصعدون الموقف بشكل اكبر من خلال تنظيم تجمع اخر قد يزيد عدده عما كان في هذه المرة.