المعارضة الايرانية: صدامات بين الامن والمتظاهرين في اصفهان

اية الله منتظري
Image caption كان منتظري شخصية رئيسية مؤثرة في المعارضة الايرانية

ذكرت مواقع اليكترونية للمعارضة الايرانية ان صدامات وقعت بين قوات الامن ومتظاهرين مؤيدين للمعارضة في اصفهان.

وقال معارضون ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريق المتظاهرين الذين تجمعوا لاحياء ذكرة اية الله العظمى حسين على منتظري الذي توفي قبل ايام.

وكان منتظري من بين رموز المعارضة الايرانية المؤثرة.

وكان مئات الالاف شاركوا في جنازته يوم الاثنين في مدينة قم، وردد كثير منهم شعارات مضادة للحكومة.

وتحدثت الانباء عن وقوع مصادمات في الجنازة بين قوات الامن والمشيعين، وذكر ان صدامات اخرى وقعت في قم الثلاثاء.

ويقول الاصلاحيون ان اضطرابات وقعت ايضا في نجف اباد، بلدة اية الله منتظري، في اليومين الماضيين.

وقال موقع راهيسابز ان حشودا من انصار المعراضة تجمعت عند مسجد في اصفهان للعزاء في اية الله العظمى.

الا ان مئات من السرطة وقوات الامن في ملابس مدنية كانوا موجودين بالفعل هناك.

وقال الموقع ان العديد من انصار المعارضة اصيبوا بجروح وجرت عمليات اعتقال في صفوفهم.

ويقول مراسل بي بي سي في طهران جون لاين ان تلك المواجهات تاتي في سياق الاعداد لسلسلة من المظاهرات الكبيرة المتوقعة في عطلة نهاية الاسبوع.