ميتشل يصل إلى إسرائيل لإجراء مباحثات السلام

مبعوث السلام الأمريكي، جورج ميتشل
Image caption يقول الفلسطينيون إنهم لن يعودوا إلى طاولة المباحثات دون تجميد الاستيطان.

يلتقي مبعوث السلام الأمريكي، جورج ميتشل، إلى إسرائيل لإجراء مباحثات مع المسؤولين الإسرائيليين.

ومن المقرر أن يجري مباحثات مماثلة مع المسؤولين الفلسطينيين في الضفة الغربية في محاولة لدفع الطرفين لاستئناف مباحثات السلام المتوقفة.

وزار مبعوث السلام الأمريكي بيروت حيث التقى مع الرئيس اللبناني، ميشال سليمان وزار دمشق حيث التقى مع الرئيس السوري، بشار الأسد، أمس الأربعاء.

ويقول الفلسطينيون إنهم لن يعودوا إلى طاولة المباحثات دون تجميد الأنشطة الاستيطانية بشكل كامل.

وعرض الإسرائيليون تجميد الاستيطان لمدة عشرة أشهر في الضفة الغربية دون أن يشمل قرارهم مدينة القدس الشرقية.

وأثار ميتشل في الأسبوع الماضي احتمال قطع بعض المساعدات المالية عن إسرائيل إذا لم تحقق مباحثات السلام أي تقدم مما أثار غضب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو.

وحاول الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، منذ وصوله إلى البيت الأبيض عام 2009، إحياء مباحثات السلام المتوقفة بين الطرفين لكن دون تحقيق نجاح كبير.

وكانت محاولات حمل الطرفين على الدخول في مفاوضات سلام قد فشلت في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي عندما التقى أوباما بالطرفين في نيويورك على هامش الأشغال العامة للأمم المتحدة.