السودان: مفوضية الانتخابات تعتمد 10 مرشحين لرئاسة الجمهورية

السودان
Image caption تعتبر الانتخابات الأولى من نوعها التي تقام على أساس التعدد الحزبي من عام 1986

قبلت مفوضية الانتخابات السودانية طلبات عشر شخصيات سياسية للترشح لمنصب رئيس الجمهورية في الانتخابات المقرر اجراؤها في ابريل/ نيسان المقبل.

والمرشحون العشر هم الرئيس الحالي عمر البشير، وزعيم حزب الأمة القومي رئيس الوزراء السابق الصادق المهدي، والقيادي بالحركة الشعبية لتحرير السودان ياسر عرمان، وعبد الله دينق نيال عن حزب المؤتمر الشعبي (حزب الزعيم الإسلامي حسن الترابي)، ومبارك الفاضل عن حزب الأمة جناح الإصلاح والتجديد، وعبد العزيز خالد عن التحالف الوطني، ومحمد إبراهيم نقد عن الحزب الشيوعي، وحاتم السر عن الحزب الاتحادي الديمقراطي، والدكتور كامل إدريس الرئيس السابق للهيئة الدولية للملكية الفكرية كمرشح مستقل، ومحمود أحمد جحا كمستقل.

ورفضت اللجنة طلبات ثلاثة مرشحين آخرين هم فاطمة عبد المحمود عن تحالف قوى الشعب العاملة (حزب الرئيس السابق جعفر نميري)، ومنير شيخ الدين كمرشح مستقل، والبرفسير عبد الله علي إبراهيم كمرشح مستقل أيضا.

"أهمية خاصة"

وتعتبر الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة في السودان إحدى البنود التي نص عليها اتفاق السلام الشامل عام 2005 بين حزب المؤتمر الوطني الحاكم برئاسة البشير والحركة الشعبية لتحرير السودان، التي خاضت حربا ضد الحكومات المركزية في السودان لعقدين من الزمان.

كما تكتسب هذه الانتخابات أهمية خاصة لأنها الأولى من نوعها التي تجري على اساس التعدد الحزبي منذ عام 1986.

ومن المقرر أن تبدأ الحملة الانتخابية في 13 من فبراير/ شباط المقبل وتستمر حتى 8 من أبريل/ نيسان، على أن تجري عمليات الاقتراع وفرز الأصوات وإعلان النتائج خلال الفاترة ما بين 11 إلى 18 أبريل.

وفي حال لم يحصل أي من المرشحين لمنصب الرئاسة على 51 في المئة أو أكثر، ستجرى جولة ثانية من الانتخابات في 10 من مايو/ أيار المقبل.