الفلسطينيون يطالبون بتوضيحات عن المقترح الامريكي لتحريك مفاوضات السلام

عباس ومبارك
Image caption تقوم مصر بجهود الوساطة بين اسرائيل والفلسطينيين

طالب الفلسطينيون ادارة الرئيس الامريكي اوباما بتوضيح مقترحات واشنطن لتحريك مفاوضات السلام مع اسرائيل المتوقفة منذ وقت طويل، عبر مفاوضات غير مباشرة تعتمد الدبلوماسية المكوكية بين الجانبين.

جاء ذلك في تصريحات للرئيس الفلسطيني محمود عباس عقب محادثته السبت في القاهرة مع الرئيس حسني مبارك حيث بحثا الخطة الامريكية.

وقال عباس: "سألنا الجانب الامريكي بعض الاسئلة ... وستناقش الاجابات ضمن اطار عربي مشترك، وبعد ذلك سنعلن موقفنا منها".

وكانت المحادثات قد انهارت قبل عام خلال الحرب التي شنتها اسرائيل ضد حركة حماس المسيطرة على قطاع غزة.

وقد فشلت معظم الجهود التي بذلها الرئيس الامريكي اوباما لاحيائها بسبب تواصل بناء المستوطنات الإسرائيلية.

وقال عباس أيضا في مؤتمره الصحفي إنه لن يلتقي مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل الا بعد توقيع حماس اتفاق المصالحة الذي اعدته مصر.

وأوضح عباس أنه لا يوجد ما يعدل في الوثيقة المصرية للمصالحة في اشارة الى تحفظات ابدتها حركة حماس.

تفاؤل

وكان الرئيس الفلسطيني قد أشار إلى أنه متفائل بأن الولايات المتحدة يمكن ان تعيد الجانبين الى المحادثات، على الرغم من مطالبته اولا بتوضيح الخطوط الاساسية لعرض المبعوث الامريكي جورج ميتشيل لادارة مفاوضات مكوكية بين الجانبين.

وكانت مفاوضات السلام التي بدأت في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2007 تحت ادراة الرئيس السابق جورج بوش وتوقفت في ديسمبر/كانون الاول عام 2008 مع بدء الهجوم الاسرائيلي على غزة الخاضعة لحكم حركة حماس المنافسة لحركة فتح برئاسة محمود عباس.

ويصر الفلسطينيون على التجميد الكامل لبناء المستوطنات الاسرائيلية في الضفة الغربية ويرفضون التجميد الجزئي لمدة عشرة اشهر للاستيطان الذي اعلنته الحكومة الاسرائيلية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ويرى الفلسطينيون أن قرار التجميد إجراء غير كاف ولا يشمل القدس الشرقية التي يطمح الفلسطينيون ان تكون عاصمتهم.

وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قد توقع في مؤتمر صحفي الاربعاء الماضي استئناف المحادثات في غضون اسابيع على الرغم انه لم يقدم اي تفاصيل عن ذلك.