إيران تقطع صلتها بالمتحف البريطاني بسبب " منحوتة كورش"

اسطوانة قورش
Image caption "أول إعلان لحقوق الأإنسان"

أعلن المتحف الوطني الإيراني قطع صلته بالمتحف البريطاني احتجاجا على قرار تأجيل إقراض أحد الآثار الفارسية المهمة.

ويرجع تاريخ "اسطوانه كورش" إلى القرن السادس قبل الميلاد، وتعتبر أول إعلان لحقوق الإنسان في العالم.

ويقول المتحف البريطاني إنه يريد الاحتفاظ بالأثر حتى الصيف كي يواصل أبحاثه.

إلا أن حامد بقائي رئيس المنظمة التراث الثقافي في إيران يقول إن هذه الخطوة غير مقبولة ودوافعها سياسية.

وهدد بقائي أيضا بالكتابة إلى جميع المتاحف العالمية لتحذيرها من التعاون مع المتحف البريطاني.

وكان المتحف البريطاني قد أعلن في أيلول/سبتمبر الماضي إنه سيضطر إلى تأخير تسليم الاسطوانة التي يبلغ عمرها 2500 عام "لصعوبات عملية".

إلا أنه عاد وأعلن الشهر الماضي أن السبب هو احتياجه لمقارنة الاسطوانة بلوحتين تم اكتشافهما حديثا، ويعتقد أنهما تعودان إلى نفس الفترة.

ونحتت الاسطوانة بأوامر من الملك الفارسي كورش عقب سقوط بابل.

وهي مغطاة بأحرف دقيقة يقال إنها تمثل أول إعلان لحقوق الإنسان، وتدلل على التسامح الديني.