تركيا: الحكم على صحفي كردي بالسجن 21 عاما

اوزان قليج
Image caption هذا الحكم ليس فريدا من نوعه في تركيا

حكمت محكمة تركية على رئيس تحرير صحيفة "ازاديا ولات" الناطقة بالكردية اوزان قليج بالسجن لمدة 21 عاما لنشرها مواد اعتبرتها المحكمة مؤيدة لحزب العمال الكردستاني المحظور حيث صدر 12 عددا من الصحيفة وورد فيها اسم حزب العمال الكردستاني.

وكانت الصحيفة التي تصدر في مدينة ديار بكر ذات الغالبية الكردية منذ 1984 قد تعرضت للاغلاق خمس مرات من قبل السلطات التركية.

ورأت المحكمة ان مجرد ذكر اسم حزب العمال الكردستاني يمثل تأييدا للحزب الذي تعتبره تركيا منظمة ارهابية كما لم تشر الصحيفة الى قتلى الجيش التركي في المواجهات مع مسلحي الحزب باعتبارهم "شهداء".

وبموجب القوانين التركية المشددة ضد كل ما له علاقة بالانشطة التي تعتبرها الدولة ارهابية فان مدة الحكم تتجاوز مدة السجن التي طالب بها المدعي العام لقتلة الصحفي التركي الارمني هرانت دينك الذي قتل في اسطنبول قبل ثلاث سنوات.

فيما طالب المدعي بسجن صحفي تركي لمدة 32 عاما بسبب اعداده كتابا انتقد فيه التحقيق الذي قامت به الشرطة في حادثة قتل دينك.

ويبقى الحكم ليس الفريد من نوعه في تركيا.

فقد حكمت محكمة تركية قبل مدة قصيرة على فتاة كردية في الخامسة العشر من العمر بالسجن لمدة 8 سنوات بتهمة القاء الحجارة على قوات الامن خلال تظاهرة كردية.

ويرى الاتحاد الاوروبي ان مسألة حرية الاعلام في تركيا وسجلها في هذا المجال من بين القضايا التي تعرقل انضمامها الى الاتحاد.

ورغم الوعود الحكومية المتكررة بتعديل القوانين التي تحد من حرية التعبير وحرية الاعلام في تركيا الا ان ما تحقق في هذا الشأن يكاد لا يذكر.