بان كي مون يدعو السودان للتحقيق في هجوم على قوات حفظ السلام بدارفور

بان كي مون
Image caption بان كي مون يطالب بسرعة تقديم الجناة للعدالة

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الحكومة السودانية للتحقيق في هجوم تعرضت له قوات حفظ السلام في دارفور.

وقالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة ماري أوكابي "إن الأمين العام يدعو حكومة السودان لإجراء تحقيق فوري في الحادث وضمان سرعة تقديم الجناة للعدالة".

وأصيب في الهجوم سبعة من ضباط الشرطة الباكستانية العاملين ضمن القوات الدولية توصف حالة أحدهم بالخطيرة كما استولى المهاجمون على شاحنتين تابعتين للقوات الدولية.

وكانت البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في إقليم دارفور بغرب السودان قد قالت إن مسلحين مجهولين نصبوا كمينا لعناصر شرطة تابعة للأمم المتحدة بالقرب من مدينة نيالا الواقعة بجنوب دارفور يوم الثلاثاء.

وأضافت البعثة أن الحادث الذي تعرضت له القوات الدولية جاء بعد أن وردت تقارير عن تجدد القتال في غرب السودان.

من جانبه اعتبر الرئيس الجديد لبعثة الأمم المتحدة إبراهيم جمباري أن أي هجوم تتعرض له قوات حفظ السلام الدولية يعد بمثابة جريمة حرب.

يشار إلى أن اثنين وعشرين من أفراد قوات حفظ السلام الدولية قد قتلوا على أيدي المسلحين في كمائن وعمليات اختطاف وذلك منذ أن تسلمت البعثة الدولية المشتركة مهامها من قوة الاتحاد الأفريقي في بداية عام 2008.

وتقدر الحكومة السودانية عدد ضحايا الصراع المسلح في دارفور بـ10 آلاف قتيل بينما تقول الأمم المتحدة أن العدد يصل إلى 300.000 قتيل فضلا عن تشريد ما يقرب من 2.7 مليون شخص.