توقيع اتفاقيات للتعاون بين الأردن وفرنسا

العاهل الاردني ورئيس وزراء فرنسا
Image caption المحادثات تطرقت لعملية السلام

عقد ملك الأردن عبد الله الثاني محادثات في عمان اليوم الأحد مع رئيس وزراء فرنسا فرنسوا فيون تطرقت إلى جهود تحريك المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، المتعثرة منذ عامين.

كما وقع فيون ونظيره الاردني سمير الرفاعي سبع اتفاقيات ثنائية ومذكرات تعاون بين البلدين.

ومن ابرز هذه الاتفاقيات اتفاقية حول التنقيب عن اليورانيوم واستغلاله في بلد، يقدر حجم الخام المنتشر فيه من هذا العنصر المشع ب100 ألف طن.

ونقل مصدر رسمي عن الملك عبد الله دعوته إلى "تكثيف الجهود لإطلاق مفاوضات فلسطينية إسرائيلية جادة وفاعلة على أساس المرجعيات المعتمدة، وفي إطار خطة عمل واضحة تعالج جميع قضايا الوضع النهائي، وصولا إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة والقابلة للحياة التي تعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل".

وكان رئيس الوزراء الفرنسي وصل إلى عمان أمس قادما من دمشق ضمن جولة له في المنطقة. ويرافق فيون وفد رفيع المستوى يضم عددا من الوزراء والبرلمانيين ورجال الأعمال.

منذ أواخر العقد الماضي، تتصدر فرنسا الدول الأوروبية من حيث حجم الاستثمار في الأردن وتأتي في المرتبة الثانية عالميا بعد الكويت.

وتعمل في المملكة حوالي 40 شركة فرنسية بقاعدة استثمار تزيد عن مليار دولار سيما في حقول الاتصالات، والمياه، وإدارة المطارات والبنى التحتية. وفي العام الماضي، استورد الأردن من فرنسا سلعا بقيمة 418 مليون دولار، طبقا للأرقام الرسمية.