احمدي نجاد: "هجمات سبتمبر كذبة كبيرة"

الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد
Image caption يقول الرئيس الايراني إن الهجمات كانت من تدبير اجهزة استخبارية

وصف الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم السبت الهجمات التي تعرضت لها مدينتا نيوروك وواشنطن في سبتمبر/ايلول 2001 بأنها عبارة عن "كذبة كبيرة."

ونقل الاعلام الايراني الرسمي عن الرئيس احمدي نجاد قوله: "كان الحادي عشر من سبتمبر كذبة كبيرة مهدت الطريق لاحتلال افغانستان تحت ستار محاربة الارهاب."

كما وصف الرئيس الايراني الهجمات التي استخدمت فيها طائرات مدنية مختطفة لتدمير برجي مركز التجارة العالمي بنيويورك بأنها كانت "سيناريو معقد نفذته اجهزة المخابرات."

يذكر ان الرئيس احمدي نجاد كان قد شكك في الماضي في حقيقة الرواية السائدة والقائلة إن "تنظيم القاعدة" هو الذي دبر الهجمات التي راح ضحيتها ثلاثة آلاف شخص تقريبا.

ففي شهر يناير/كانون الثاني من العام الجاري، قال الرئيس احمدي نجاد إن هجمات سبتمبر "قضية مريبة" تشابه المحرقة اليهودية التي كان قد سبق له ان وصفها بالاسطورة مما اثار ضده غضبا واسعا في الغرب.