العراق: تقدم طفيف لعلاوي على المالكي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

تشير احدث النتائج للانتخابات البرلمانية العراقية إلى تقدم القائمة العراقية التي يتزعمها رئيس الوزراء السابق اياد علاوي على ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي فيما يعد تغييرا للنتائج الاولية للانتخابات البرلمانية العراقية والتى تحدثت فى البداية عن تقدم ائتلاف المالكى.

كما نفت المفوضية العليا للانتخابات العراقية تسلمها اي طلب رسمي من قبل ائتلاف دولة القانون لاعادة فرز اصوات الناخبين في بغداد.

وقال المتحدث باسم المفوضية قاسم العبودي لبي بي سي ان على دولة القانون ان تتقدم بطلب رسمي الى المفوضية مقرونا بالاسباب الموجبة لاعادة عمليات الفرز في بغداد اذا ما رغبت في ذلك.

واضاف انه بخلاف ذلك لن تتعامل المفوضية مع ما اعتبرها تصريحات اعلامية يطلقها قادة في ائتلاف دولة القانون ينسبون فيها لرئيس القائمة نوري المالكي رغبته باعادة فرز الاصوات الخاصة بمقترعي العاصمة بغداد.

من جهته أعرب اياد علاوي الذي يترأس قائمة العراقية عن امله في ان تنظر المفوضية العليا للانتخابات في المخالفات التي تقدمت بها الكتل المختلفة على راسها كتلته في الانتخابات العراقية.وطالب علاوي في حديث لبرنامج هارد توك على شاشة بي بي سي، الحكومة بتقديم ايضاحات بشأن بعض الامور والمخالفات التي جرت خلال العملية الانتخابية.

نتائج

وتمثل النتائج التي اعلنتها المفوضية نسبة تسعة وسبعين بالمئة تقريبا من جملة الاصوات التي تم فرزها حتى الآن.

وتشير الارقام الى ان كلا من ائتلاف دولة القانون وقائمة العراقية بزعامة علاوي سيحصلان على 87 مقعدا في مجلس النواب العراقي.

مركز فرز في بغداد

تم فرز نحو 79 % من إجمالي الأصوات

كما يتوقع حصول الائتلاف الوطني العراقي على حوالى 67 مقعدا مقابل 38 مقعدا للتحالف الكردستاني.

وبالإمكان تفسير هذه النتائج المفاجئة بحصول علاوي على نسبة اصوات لدى الشيعة اعلى مما حصل عليه المالكي لدى السنة.

ويبلغ عدد مقاعد البرلمان المقبل 325 بينها 15 مقعدا مخصصة للاقليات والمقاعد التعويضية, وهي خارج حلبة التنافس.

وتم تخصيص ثمانية مقاعد للاقليات بينها خمسة للمسيحيين وواحد لكل من الصابئة المندائيين والايزيديين والشبك.

ويبرز التقدم الذي حققته قائمة علاوي بفارق ضئيل على قائمة المالكي في سبع محافظات من بين 18 محافظة رغم أنها لم تحقق شيئا يذكر في المحافظات ذات الأغلبية السنية.

وبحسب آخر التقديرات تتقدم قائمة علاوي على قائمة المالكي بفارق تسعة الاف صوت، وقال المتحدث باسم المفوضية قائم العبودي إنه سيتم الإعلان عن النتائج النهائية خلال أيام.

وهذه النتائج محصورة بالتصويت العام في العراق, اي من دون احتساب التصويت الخاص للعسكريين والمرضى والسجناء، وتصويت العراقيين في الخارج.

واكدت المفوضية ان ائتلاف المالكي حصل في بغداد على اكثر من 663 الف صوت في حين حلت قائمة علاوي ثانية مع 594 الفا، بينما حصل الائتلاف الوطني على اقل من 410 الاف.

يذكر ان النظام الانتخابي النسبي المعقد يشدد على ضرورة حصول المرشح في بغداد على 35 الف صوت حدا ادنى. ويخصص 68 مقعدا لمحافظة بغداد، فضلا عن مقعدين للمسيحيين والصابئة.

وفي البصرة(24 مقعدا) حصل ائتلاف المالكي على اكثر من 347 الف صوت مع فرز ما نسبته 86 بالمئة تقريبا من مراكز الاقتراع، وحل الائتلاف الوطني ثانيا بحصوله على اقل من 192 الفا في حين لم تنل قائمة علاوي سوى 58 الفا تقريبا.

بذلك يبقى ائتلاف دولة القانون أولا في بغداد وست محافظات جنوبية هي بابل وكربلاء والنجف والمثنى وواسط والبصرة، في حين حصل الائتلاف الوطني على المرتبة الاولى في ثلاث محافظات جنوبية هي ميسان وذي قار والقادسية.

وجاء "الائتلاف الوطني العراقي" ثانيا في ست محافظات جنوبية بينما تحل قائمة علاوي ثالثا, لكن بفارق شاسع عن القائمة الثانية.

وتصدرت قائمة العراقية النتائجح في محافظات الانبار وديالى وصلاح الدين ونينوى وتعادلت تقريبا مع التحالف الكردستاني في كركوك.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك