توقف محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة عن العمل

ظلام
Image caption يستعيضون عن الكهرباء بالنار

قال مسؤولون في حكومة حماس في غزة إن محطة توليد الكهرباء الوحيدة، التي تغذي مناطق واسعة في غزة بالتيار الكهربائي، قد توقفت تماما عن العمل بعد نفاد كميات الوقود الصناعي اللازمة لتشغيلها.

وحمل كنعان عبيد ، نائب رئيس سلطة الطاقة فى غزة، الحكومة الفلسطينية في رام الله برئاسة سلام فياض، المسؤولية عن تقليص كميات الوقود اللازم لتشغيل المحطة.

وكانت مصادر السلطة الفلسطينية قد حذرت حماس في وقت سابق أن عليها جباية الفواتير المستحقة على المواطنين في قطاع غزة والتي تقول السلطة انها مبالغ هائلة.

يذكر أن الوقود الصناعي اللازم لتشغيل المحطة يستورد من إسرائيل التي تفرض قيودا على الكميات التي تصل منه الى غزة.

وقد تضاءلت كميات الوقود الذي يصل االى غزة منذ شهر نوفمبر/تشرين ثاني الماضي حين نقلت المفوضية الأوروبية المسؤولية عن استيراد الوقود الى الفلسطينيين بعد انتهاء مفعول برنامج المساعدات الأوروبي.

ونفت إسرائيل أن تكون طرفا في الأزمة، وقال جاي إنبار مسؤول الارتباط الإسرائيلي مع غزة "إسرائيل ليست طرفا في هذا، لو اشتروا الوقود سنسمح له بالمرور"، في إشارة الى امتناع الجانب الفلسطيني عن شراء الوقود.

يذكر أن إسرائيل تزود قطاع غزة بسبعين بالمئة من احتاجاتها من الطاقة الكهربائية ومصر تزوده بخمسة بالمئة بينما يحصل القطاع على ما تبقى من المولد الذي توقف عن العمل مؤخرا.

وقد انخفضت طاقة إنتاج المولد الى 38 في المئة منذ الثالث من مارس/آذار، مما أدى الى انقطاع التيار الكهربائي في القطاع لمدة 12 ساعة يوميا، مما ترك أثرا سيئا على الخدمات حسب ما قال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في قطاع غزة.

يذكر أن المولد توقف عن العمل عدة مرات في الماضي بسبب شح الوقود.