الشرطة المصرية تقتل مهاجرا اريتريا على الحدود مع اسرائيل

قتل اريتري واصيب اخر بجراح عندما فتحت الشرطة المصرية النار عليهما اثناء محاولتهما دخول اسرائيل بشكل غير شرعي.

Image caption تتكرر محاولات دخول اسرائيل عبر العريش

ونقلت الانباء عن مصدر امني مصري ان اريتريا في الثالثة والثلاتين قتل في منطقة العريش بعد اصابته بطلق ناري في البطن فيما نقل الاخر الذي اصيب في الفخذ الى مستشفى العريش.

واشار المصدر الى ان الرجلين تجاهلا تحذيرات الشرطة لهما بالوقوف.

وتكرر حوداث اطلاق الشرطة المصرية النار على المهاجرين الأفارقة الذي يحاولون عبور الحدود الى اسرائيل.

فقد بلغ اجمالي عدد الافارقة الذي قتلوا اثناء محاولتهم عبور الحدود بين مصر واسرئيل 14 شخصا منذ بداية العام الحالي.

وقتل خلال العام الماضي 19 مهاجرا بينما بلغ عددهم خلال 2008 ثمانية وعشرين.

وتتعرض الحكومة المصرية لانقادات مستمرة من قبل منظمات حقوق الانسان بسبب استخدامها الرصاص الحي ضد هؤلاء المهاجرين .

وتقول السلطات المصرية ان المنطقة التي يحاول عبرها المهاجرون الافارقة دخول اسرائيل هي منطقة عسكرية واغلب المحاولات تحدث ليلا مما يعقد مهمة حرس الحدود المصري.

واضافت انها اصدرت تعليمات بضرورة توجيه تحذيرات لمن قبل اطلاق النار.