واشنطن: لا يمكننا حتى الآن الجزم بأن سورية زودت حزب الله بصواريخ سكود

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلنت وزارة الخارجية الامريكية مساء الثلاثاء ان واشنطن "لا يمكنها ان تجزم حتى الآن ان سورية قد نقلت صواريخ سكود الى حزب الله".

وقال الناطق باسم الخارجية الامريكية بي جيه كرولي ان "بلاده ما زالت تحقق في الامر وهي غير متأكدة حتى الآن من هذه المعلومات، الا ان امرا كهذا يسبب قلقا شديدا في الولايات المتحدة."

وجاءت هذه التصريحات بعد ان استدعت الولايات المتحدة أكبر دبلوماسي سوري في واشنطن يوم الاثنين للتعبير عن موقفها مما وصفته "بالسلوك المستفز" المتعلق باحتمال نقل صواريخ سكود الى حزب الله وهو ما قالت انه يمكن ان يهدد امن لبنان واسرائيل.

في المقابل، وصفت مديرة دائرة الاعلام في الخارجية السورية بشرى كنفاني مواقف الادارة الامريكية المبنية على الاتهامات الاسرائيلية بالـ"مؤسفة والخاطئة".

وقالت ان هذه المواقف ستخلق مزيدا من غياب الثقة بين سورية والولايات المتحدة لكنها رحبت بالسفير الامريكي في حال قدومه الى دمشق.

وقالت في مقابلة لها مع مراسل بي بي بي في دمشق عساف عبود ان الخارجية السورية اصدرت بيانا قبل ايام نفت فيه بقوة ان تكون سورية قد سلمت صواريخ سكود الى حزب الله في لبنان.

واضافت "كل مرة كان يتحدث فيها الامريكيون الينا عن هذا الموضوع كنا نؤكد نفينا القاطع ونحذرهم من تجاهل الدوافع التي تقف وراء اطلاق اسرائيل لهذه المزاعم وان هنالك دوافع يجب ان يلتفت اليها الجميع.

المرة الرابعة

وكانت الخارجية الامريكية قد قالت في بيانها الذي قرأه متحدث باسم الخارجية الامريكية: "تم استدعاء ارفع دبلوماسي سوري موجود حاليا في واشنطن، نائب رئيس البعثة السورية زهير جبور، الى وزارة الخارجية لتوضيح اعمال التحريض من جانب سورية في ما يتصل باحتمال تزويد حزب الله باسلحة".

وتابع المتحدث بالقول ان "الولايات المتحدة تدين بشدة نقل اي من انواع السلاح، وخصوصا صواريخ بالستية على غرار سكود، من سورية الى حزب الله"

واشار البيان الى ان تلك هي المرة الرابعة التي يتم فيها ابداء تلك المخاوف الى السفارة السورية خلال الاشهر الاخيرة والتي تهدف الى تأكيد اكبر للرسالة التي تم نقلها الى الحكومة السورية.

واضاف: "حوارنا مع سورية في هذه القضية كان صريحا ومعززا بالبراهين ونتوقع منها المثل بالمقابل".

وشدد البيان على ان "الولايات المتحدة تدين بشدة نقل اي نوع من السلاح، وخصوصا صواريخ بالستية على غرار سكود، من سورية الى حزب الله".

اسف

وعبرت كنفاني عن اسف بلادهها لان هناك ما يبدو تبنيا امريكيا للمزاعم والادعاءات الاسرائيلية وقالت: "هذا الموقف مؤسف جدا وهو موقف خاطىء لانه يعمق فجوة غياب الثقة بين سورية والولايات المتحدة".

وقالت ان اسرائيل ترمي من خلال هذه المزاعم الى خلق مناخ ملائم كتوطئة لشن عدوان وانها ربما كانت تريد خلط الاوراق وتحويل الانظار عن الازمة التي تعيشها علاقاتها الخارجية بسبب تحديها السافر لارادة المجتمع الدولي ورفضها الاستجابة لابسط بديهيات صنع السلام في المنطقة.

وحول امكانية ان يؤثر التوتر الحالي بين سورية والولايات المتحدة على عودة السفير الامريكي الى دمشق قالت ان دمشق "ترحب بعودة السفير فهذه علاقات طبيعية بين الدول".

لكنها اضافت ان تبني واشنطن لمواقف استنادا الى احتمالات غير مسندة يخلق مزيدا من عدم الثقة بين البلدين.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك