طيران الإمارات تنفي هبوط إحدى طائراتها 15 ألف قدم بشكل مفاجئ

نفت طيران الإمارات أن تكون إحدى الطائرات التابعة لها قد هوت بشكل مفاجئ الأحد من ارتفاع 20 ألف إلى 5 آلاف قدم قُبيل هبوطها بسلام في مدينة كوتشي الهندية.

Image caption ذكرت تقارير أخرى أن الطائرة تعرضت لبعض الأضرار جرَّاء هبوطها لمسافة 15 ألف قدم

وقالت الشركة، وهي الناقل الرسمي لإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، إن طائرة البوينج 777 كانت تحلِّق على ارتفاع 10 آلاف متر عندما هوت 60 مترا فقط، وليس 5500 متر كما نقلت بعض التقارير.

رضوض وجروح

وأكدت الشركة أن 20 شخصا أُصيبوا برضوض وجروح طفيفة جرَّاء الحادث الذي تعرضت له الطائرة التي كانت تقلُّ على متنها 350 راكبا.

ونُقل عن ماجد العبد الله، نائب رئيس طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة غرب آسيا والمحيط الهندي، قوله: "واجهت الرحلة رقم "EK530"، والتي كانت متجهة من دبي إلى كوتشي، فترة وجيزة من المطبات والاضطراب الشديد، وذلك عندما كانت تحلق على ارتفاع 35 ألف قدم."

وأضاف العبد الله قائلا: "لقد طلب الكابتن توفير المساعدة الطبية حال هبوط الطائرة في المطار. وهكذا، تمت معالجة كافة الركاب المصابين."

أولوية السلامة

وذكر أن إشارة "اربط حزامك" ظهرت قُبيل دخول الطائرة في الجيب الجوي. وقال: "تولي طيران الإمارات سلامة ركابها وموظفيها أهمية قصوى."

من جهة أخرى، قال أحد ركاب الطائرة، واسمه شيدي، لـ بي بي سي: "تدلَّت فوق رؤوسنا فجأة كل أقنعة الأكسجين في الطائرة. لقد كان الوضع خطيرا، وكان الكل خائفا حول ما إذا كنا سننجو أم لا."

وأردف شيدي بقوله: "لقد أُصيبت زوجتي برأسها، وقُطب جرحها بأربع قطبات. كما سقط ابني من بين يديها، وأُصيب العديد من الناس."

وكانت وكالات الأنباء قد ذكرت في وقت سابق اليوم أن إحدى الطائرات التابعة لطيران الإمارات هوت بشكل مفاجئ من ارتفاع 20 ألف إلى 5 آلاف قدم، وذلك نتيجة مرورها بجيب جوي فوق الهند، "مما أسفر عن تعرُّض 17 من ركابها الـ 375 وطاقمها الـ 14 لرضوض وجروح طفيفة".

أحزمة أمان

ونقلت وكالة "برس تراست أوف إنديا" للأنباء أن الطائرة هوت بشكل مفاجئ لدى دخولها منطقة المطبات الجوية عندما كانت تحلق على ارتفاع 25 ألف قدم (أي 7620 مترا).

من جهتها، نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن أحد مسؤولي شركة الطيران قوله: "بعض الركاب، الذين لم يكونوا يرتدون أحزمة الأمان، قّذفوا بعيدا عن مقاعدهم نتيجة الحادث. لكن قائد الطائرة تمكن من السيطرة على الوضع."

وذكرت تقارير أخرى أن الطائرة تعرضت لبعض الأضرار جرَّاء هبوطها لمسافة 15 ألف قدم (4600 متر) بشكل مفاجئ.