نصرالله: "يرفض التعليق" على امتلاك حزب الله لصواريخ سكود

قال الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله إن حزبه "غير معني بأن ينفي أو يؤكد" امتلاكه لصواريخ سكود.

Image caption رفض زعيم حزب الله التعليق على مسألة امتلاك الحزب لصواريخ سكاد

وقال نصرالله خلال لقاء مع "هيئة دعم المقاومة" التابعة للحزب تهتم بتأمين الدعم المالي واللوجستي والاجتماعي له, "قبل مدة خرجت السكود وعمل من هذا الموضوع ضجة كبيرة"، مضيفا أن "حزب الله لا يعتبر نفسه معنيا على الاطلاق في ان ينفي او يؤكد تملكه لأي سلاح".

وأضاف نصر الله -حسب ما جاء في بيان صادر عن مكتب العلاقات الاعلامية في الحزب السبت ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية مقتطفات منه-:"هذه سياستنا ونؤكد على هذه السياسة".

وتابع نصرالله قائلا: "أن نمتلك أي سلاح -أي سلاح يخطر في بالكم وبالهم- هو حقنا الشرعي والقانوني والأخلاقي والإنساني، لأن هذا السلاح نريده ليدافع عن الناس الشرفاء والمظلومين والمهددين بفعل الوجود السرطاني لدولة إسرائيل".

وتابع "حيث يمكننا ان نمارس هذا الحق سنمارسه ولن نتوانى على الاطلاق"،مؤكدا رفضه "أن يناقشنا احد في هذا العالم بحقنا".

لن أعلق

وعلق الزعيم الحزبي اللبناني على ما أورده وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس من أن حزب الله يملك من الصواريخ والسلاح أكثر مما تملكه غالبية حكومات العالم، بالقول "هذا الأمر صحيح أم خطأ أيضا لن أعلق".

ولاحظ نصر الله أن جيتس كان لدى ادلائه بالتصريح يقف إلى جانب وزير الدفاع ونائب رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود باراك الذي تملك حكومته "سلاح جو لا تملكه اكثر حكومات العالم، و...أسلحة نووية لا تملكها أكثر حكومات العالم، واسلحة كيميائية ومحرمة دوليا وقانونيا لا يملكها أكثر حكومات العالم".

وأضاف أن باراك "يمارس إرهاب الدولة ويقتل النساء ويرتكب المجازر في لبنان وفي فلسطين"، منتقدا موقف الولايات المتحدة ممن يملك سلاحا في لبنان او فلسطين أو سوريا او ايران "ليدافع به عن اطفاله ونسائه ودماء شعبه".

واستبعد نصرالله ان تكون اثارة موضوع السكود مقدمة لحرب ما.

وقال "لا أعتقد أن كل هذا الضجيج حول موضوع الصواريخ مقدمة لحرب وان شاء الله اكون صائبا."

واضاف قائلا: "الجو القائم ليس جو حرب، واذا أراد الإسرائيلي أن يحارب لن يفتعل هذا الجو كله (...). أنا أقول أكثر من ذلك، عندما ترون الإسرائيليين صمتوا والأمور هدأت والأمريكيين ساكتين والضجيج غير موجود ساعتئذ علينا ان نقلق".

وتعد هذه هي المرة الاولى التي يعلق فيها نصرالله شخصيا على تحذيرات وزير الدفاع الأمريكى التي أدلى بها في واشنطن بعد لقاء جمعه إلى نظيره الإسرائيلي.