شرطة دبي تبحث عن خمسة مشتبهين آخرين في قضية اغتيال المبحوح

محمود المبحوح
Image caption بلغ عدد المطلوبين في قضية اغتيال محمود المبحوح إلى 32

أفادت الأنباء أن ذكرت الشرطة في امارة دبي تلاحق خمسة أشخاص آخرين فيما يتعلق بقتل أحد قادة حركة المقاومة الاسلامية الفلسطينية (حماس) في يناير/ كانون الثاني.

وذكرت تقارير وسائل الإعلام في دولة الإمارات العربية المتحدة إن الأشخاص الخمسة سافروا إلى دبي باستخدام جوازات سفر بريطانية وفرنسية واسترالية.

وبهذا يرتفع رقم المطلوبين إلى 32 شخصا، على خلفية اغتيال القيداي في حركة حماس محمود المبحوح، الذي عثر عليه ميتا في غرفته بفندق في دبي.

واتهمت دبي جهاز المخابرات الاسرائيلية (الموساد) باغتيال المبحوح.

وارتفعت حدة التوتر الدبلوماسي بين اسرائيل وعدد من البلدان على ضوء ما تردد عن استخدام جوازات سفر مزورة من قبل الموساد.

وكان وزير الخارجية البريطاني ديفيد ماليباند قد ابلغ مجلس العموم البريطاني أن التحقيقات التي أجرتها وكالة الجرائم الخطيرة والمنظمة توصلت إلى إدلة قوية تشير إلى مسؤولية إسرائيل عن تزوير 12 جواز سفر بريطاني استخدمت ضمن مخطط اغتيال القيادي في حركة حماس محمود المبحوح في دبي.

وقال ماليباند ان التحقيقات التي أجرتها الوكالة لم تعثر على أدلة على أن حملة جوازات السفر الأصليين لهم علاقة بعملية الاغتيال وأنهم اشخاص أبرياء تم استنساخ جوازات سفرهم بعد أن سلموها للمعاينة من قبل سلطات الهجرة سواء في إسرائيل أو غيرها، مضيفا أن التحقيقات لم تجد أي دليل لتورط أي دولة أخرى عدا أسرائيل.

وأشار الوزير البريطاني أن عملية التزوير تمت على يد جهاز استخبارات حكومي وأن هناك أدلة قوية على أن إسرائيل مسؤولة عن هذه العملية.