مئتا مهاجر مصري غير شرعي طلبوا اللجوء السياسي لبريطانيا

مهاجرون
Image caption مهاجرون

علمت بي بي سي أن 805 مصريين سعوا للهجرة غير الشرعية إلى بريطانيا ، طلب منهم 200 اللجوء السياسي خلال السنوات الثلاث الماضية.

وتؤكد معلومات بي بي سي أنه يجرى احتجاز 20 من طالبي اللجوء المصريين في مراكز احتجاز حدودية.

أما بقية طالبي اللجوء المصريين ، فهم يعيشون داخل البلاد في انتظار الرد على طلباتهم أو الأحكام في قضايا الاستئناف لالغاء قرارات رفض منحهم اللجوء.

وتفيد المعلومات بأنه بين عامي 2007 و2009، دخل 30 مصريا، بمعدل عشرة كل عام، الاراضي البريطانية بطريقة غير شرعية فاحتجزتهم وكالة الحدود في مراكز احتجاز.

وتؤكد تقارير وزارة الداخلية البريطانية أنه خلال السنوات الثلاث، بلغ إجمالي عدد المصريين الذين تقدموا، سواء من داخل بريطانيا بعد السماح لهم بالإقامة المؤقتة أو من مراكز الاحتجاز الحدودية، بطلبات لجوء سياسي بلغ 200 شخص.

وأكد متحدث باسم وزارة الداخلية لبي بي سي هذه الأرقام. وقال إنه تم خلال السنوات الثلاثة الماضية حسم مائة وسبعين طلبا.

ومن بين هؤلاء، منح 15 شخصا فقط اللجوء ورفض 145 طلبا.

ووفقا لتقارير الوزارة التي حصلت بي بي سي عليها ، فإن وزير الداخلية منح عشرة مصريين حق الإقامة لأسباب إنسانية. وحسب القانون فإن فترة الإقامة لأسباب إنسانية تترواح بين ستة شهور وثلاث سنوات.

وفي العام الماضي وحده ، قفزت نسبة طالبي اللجوء من المصريين الى بريطانيا بنسبة تتجاوز 50 في المائة ليرتفع العدد من 45 طلبا عام 2008 الى 70 عام 2009.

قوارب الموت

وتشغل الهجرة غير الشرعية من مصر إلى الدول الأوروبية شمال البحر المتوسط الرأي العام المصري خلال العامين الأخيرين.

ويلجأ المصريون الراغبون في الهجرة إلى الإبحار في مياه البحر إلى ما أصبحت تعرف بقوارب الموت، ما أدى إلى مصرع المئات منهم غرقا.

ووفقا لتقارير وزارة الداخلية البريطانية ، فإن 605 مصريين سعوا بين عامي 2007 و2009 إلى الهجرة بطرق غير شرعية إلى بريطانيا.

ومن بين هؤلاء ، تم ترحيل 145 إلى مصر بعد أن رفضت طلبات دخولهم من على الحدود.

أما الـ 460 الآخرون ، فقد تم ترحيلهم ، بعد أن دخلوا الأراضي البريطانية لفترات قصيرة .

ووفقا لنظام الترحيل المعمول به في بريطانيا ، فإن ترحيل هؤلاء تم بوسائل قسرية قانونية أو اختياريا أو بمساعدات مالية من الحكومة البريطانية.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية " هناك اتصالات روتينية بين ممثل لوكالة الحدود البريطانية في القاهرة ووزارة الخارجية المصرية حول المحتجزين المصريين في الأراضي البريطانية".

يذكر أن وزارة الداخلية البريطانية لا تنشر، لأسباب لم تحددها ، أعداد المصريين المتحجزين لديها في تقاريرها الدورية.

وفي آخر تقاريرها ، كشفت الوزارة فقط عن أعداد المصريين الحاصلين على تأشيرات دخول عادية . وقالت إن العدد بلغ 32 ألف و95 مصريا خلال عام 2009 كله. وبلغ العدد 7695 خلال الربع الأول من العام الحالي.

وبالنسبة لبقية دول الشرق الأوسط الأخرى، كشفت احصاءات الربع الاخير من عام 2009 عن رفض 245 طلب لجوء يبلغ أعمار أصحابها 18 عاما فأكثر. ومن بين هؤلاء 130 عراقيا و 95إيرانيا و5 سوريين.

أما عدد الذين رحلوا بطرق مختلفة بسب الهجرة غير الشرعية إلى دول الشرق الأوسط فبلغ العام الماضي 4810 أشخصا. منهم 2100 عراقي و 1435 ايرانيا و106سوريين و1156 من بقية دول المنطقة.