واشنطن قدمت ضمانات لإسرائيل قبل مؤتمر حظر الانتشار النووي

بنيامين نتنياهو
Image caption من المقرر أن يلتقي نتانياهو الرئيس أوباما يوم الثلاثاء في البيت الأبيض

أكد مسؤول إسرائيلي أن الرئيس الأمريكي باراك اوباما قدم إلى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو "ضمانات واضحة" بأن أمن إسرائيل لن يتعرض للتهديد وذلك قبل المصادقة على اتفاق مؤتمر متابعة تطبيق معاهدة حظر الانتشار النووي.

وقال المسؤول في بيان نشر في تورونتو بكندا حيث يقوم نتنياهو بزياتها حاليا إنه "قبل أسبوعين تلقى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ضمانات واضحة من جانب الرئيس اوباما".

وأوضح البيان أن هذه الضمانات "تتضمن أيضا تعزيزا هاما لقوة الردع الاستراتيجية" الاسرائيلية.

كما تعهدت الولايات المتحدة بحسب البيان الاسرائيلي بأنه "لن يتم تبني أي قرار في الأمم المتحدة من شأنه إلحاق الضرر بالمصالح الاسرائيلية".

وكان مؤتمر متابعة وتطبيق معاهدة منع الانتشار النووي قد أقر بالاجماع يوم الجمعة بيانا ختاميا نص على تنظيم مؤتمر دولي في عام 2012 يهدف لشرق أوسط خال من السلاح النووي. وذكر البيان أنه "من الضروري أن تنضم اسرائيل إلى المعاهدة وتضع كل منشآتها النووية تحت المراقبة الشاملة للوكالة الدولية للطاقة الذرية".

لكن اسرائيل التي لم توقع على اتفاقية حظر الانتشار النووي، وصفت الوثيقة بأنها "معيبة ومنافقة" بل وأعلنت أنها لن تشارك في تنفيذ الاتفاق الذي توصل إليه المؤتمر.

كما نددت إسرائيل بنص البيان الذي لا يتضمن أي إشارة إلى إيران وبرنامجها النووي. وصوتت الولايات المتحدة لصالح القرار وأثنى الرئيس باراك أوباما عليه معتبرا إياه اتفاقا "متوازنا وواقعيا" ولكنه أكد في الوقت نفسه معارضته "الشديدة" لذكر اسرائيل فيه.