اوباما يحث إسرائيل على العمل مع كافة الأطراف بشأن غزة

أوباما وعباس
Image caption زيارة عباس كانت مقررة قبل الاحداث الاخيرة

حث الرئيس الأمريكي باراك أوباما إسرائيل على العمل مع كافة الأطراف لإيجاد حل بشأن غزة كما دعا إسرائيل لوقف النشاط الاستيطاني.

كما حث أوباما أيضا الفلسطينيين في الوقت ذاته على منع أي أعمال من شأنها إشعال فتيل المواجهة مع إسرائيل.

وقال أوباما إن إدارته ستقدم 400 مليون دولار معونة جديدة للفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية.

وأضاف أوباما عقب لقائه والرئيس الفلسطيني محمود عباس في البيت الأبيض إن هناك حاجة ماسة لكشف الحقائق حول حادث الهجوم العسكري التي شنته إسرائيل على أسطول الحرية.

وقال إنه يتوقع أن تستجيب إسرائيل لمطالب مجلس الأمن الدولي بشأن فتح تحقيق حول الحادث.

من جانبه أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس لأوباما أنه يجب على اسرائيل أن ترفع الحصار الذي تفرضه على قطاع غزة وأعرب عن شكره لموقفه "الايجابي" بتقديم مساعدات إلى الفلسطينيين.

ووصف صائب عريقات مسؤول ملف المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية لقاء عباس وأوباما بأنه "إيجابي جدا".

ورغم التوتر الذي تشهده المنطقة في الاونة الاخيرة تسعى واشنطن الى الابقاء على المفاوضات غير المباشرة بين الفلسطينيين والاسرائيليين على قيد الحياة رغم عدم تحقيق اي تقدم ملحوظ منذ انطلاقها الشهر الماضي.

واوضح المسؤول الامريكي ان حكومة بلاده تأمل بان تسير المفاوضات الحالية قدما للوصول الى مرحلة المفاوضات المباشرة لبحث قضايا الوضع النهائي وضمان عدم قيام اي من الطرفين بخطوات واجراءات استفزازية.