العفو الدولية تطالب مصر بالتحقيق بمقتل مصري بمركز شرطة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

طالبت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية فتح تحقيق رسمي في حادث مقتل شاب مصري خلال احتجازه في احد مراكز الشرطة بمدينة الاسكندرية.

وقد شهدت المدينة احتجاجات عقب مقتل خالد سعيد محمد (28 عاما) شارك فيها العشرات امام مركز الشرطة الذي وقع فيه الحادث.

وقالت المنظمة إن الصور التي نشرت لجثة القتيل تشير إلى ما وصفته بـ " استخدام الشرطة المصرية الروتيني للقوة الوحشية"، مضيفة أن اجهزة الأمن المصرية اعتادت استخدام هذه الأساليب ثم الإفلات من العقاب.

وقد نشرت صحف مصرية الجمعة ما قالت انها شهادات شهود عيان افادوا فيها ان اثنين من رجال الأمن أوقفا القتيل بينما كان في احد مقاهي الانترنت.

مصر

وقال الصحفي أحمد علي مراسل صحيفة "المصري اليوم" إن رجلي الشرطة اللذين كانا يرتديان الزي المدني انهالا بالضرب على الشاب بعد أن رفض تفتيشه أو الحديث معه بطريقة اعتبرها غير لائقة.

وأضاف أن رواية الأهالي تشير إلى أن افراد الشرطة اقتادوا القتيل الى مركز الشرطة بعد ضربه امام الناس.

وقال أن الأمر تطور وفوجئ السكان بوصول جثة الشاب ما اسفر عن نوع من الغضب بين الناس وقام عدد من اعضاء مجلس الشعب بالتقدم بطلبات احاطة فيما أصدرت مراكز حقوقية بيانات تندد وتدين الحادث.

لكن اللواء حمدي عبد الكريم المسؤول الإعلامي في وزارة الداخلية المصرية اعترض في حديث لبي بي سي على طريقة تناول وسائل الإعلام للحادث.

وأشار المسؤول الأمني المصري إلى ضرورة انتظار تحقيقات النيابة وتقرير الطب الشرعي قبل الحكم على حقيقة ما حدث.

وكانت صحف مصرية قد نشرت الجمعة أن عددا من النشطاء نظموا مساء الخميس وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة سيدي جابر، طالبوا فيها بمحاسبة اثنين من مخبري القسم اعتديا بالضرب حتى الموت على الشاب.

وقالت مصادر رسمية مصرية إن الشاب كان مطلوبا للشرطة وأنه من أصحاب السوابق الجنائية، وتقول الرواية الرسمية التي نقلتها صحف حكومية إنه مات خنقا بعد أن ابتلع قطعة من المخدرات عندما حاول رجال الشرطة تفتيشه.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك