استقالة وزير الكهرباء العراقي إثر احتجاجات شعبية واسعة

عائلة عراقية
Image caption عاني سكان جنوب العراق من انقطاع الكهرباء لساعات طويلة

استقال وزير الكهرباء العراقي كريم وحيد من منصبه بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في معظم أنحاء البلاد.

وقال وحيد في لقاء مع التلفزيون الحكومي العراقي إنه استقال بسبب "فشل الحكومة" في توفير ما يكفي من الطاقة.

وتأتي استقالة وحيد بعد اندلاع مظاهرات في محافظتي البصرة وذي قار الجنوبيتين احتجاجا على انقطاعات الكهرباء.

وكان أكثر من خمسة آلاف عراقي خرجوا في تظاهرة حاشدة في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار منددين بتردي الخدمات العامة في المحافظة وعدد من المحافظات العراقية.

وطالب المتظاهرون بوضع حد لمشكلة انقطاع التيار الكهربائي المستمر والذي عبر عنه المتظاهرون بانه وصل حدا لا يمكن احتماله.

يشار الى ان ساعات انقطاع التيار الكهربائي وصلت في بعض مناطق الجنوب الى نحو عشرين ساعة يوميا، مع موسم الصيف الحار جدا، وقدتجاوزت درجة الحرارة في تلك المناطق 50 درجة مئوية.

وهذه ليست التظاهرة الاولى، اذ خرج قبل ذلك الآلاف من اهالي مدينة البصرة لنفس الغرض، وشهدت التظاهرة اعمال عنف نتج عنها مقتل واصابة عدد من المتظاهرين برصاص الشرطة، التي حاولت السيطرة على الاحتجاجات.